يفتقد المنتخب الويلزي لكرة القدم خدمات آرون رامسي في مباراتي النمسا وجورجيا في تصفيات مونديال 2018، بسبب عدم تعافيه من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

ومن المرجح عودة رامسي إلى الملاعب بعد نهاية التوقف الدولية في منتصف أكتوبر المقبل.

وستواجه ويلز التي تتصدر مجموعتها في التصفيات بعد الفوز على مولدوفيا 4-صفر، النمسا الخميس المقبل قبل استضافة جورجيا بعدها بثلاثة أيام.

وقال كريس كولمان مدرب ويلز الخميس: "خيبة أمل كبيرة غياب رامبو عن الفريق. سنخوض 30 في المائة من مبارياتنا بدون أفضل لاعبينا."

ونقلت رويترز عن كولمان قوله: "أمر محبط أنه غير جاهز عندما توقعنا عودته للملاعب. من المتوقع أن يكون جاهزا قريبا وحتى ذلك فالأمر مخيب لأمالنا جميعا."