مني تشلسي بهزيمته الأولى بقيادة مدربه الجديد الإيطالي أنتونيو كونتي وجاءت على أرضه ضد ليفربول 1-2، الجمعة، على ملعب "ستامفورد بريدج" في افتتاح المرحلة الخامسة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وجدد فريق "الحمر" بقيادة مدربه الألماني يورغن كلوب فوزه على الفريق اللندني في معقله، وذلك لأنه خرج فائزا أيضا من زيارته الأخيرة إلى ملعب منافسه (1-3) في المرحلة الحادية عشرة من الموسم الماضي، محققا فوزه الخامس في زياراته التسع الأخيرة إلى "ستامفورد بريدج".

كما ألحق ليفربول بكونتي هزيمته الأولى في المباريات الـ31 الأخيرة، التي خاضها في الدوري على أرض فريق يشرف عليه (اثنان مع تشلسي و28 مع يوفنتوس).

وأكد للمدرب الإيطالي بأن المهمة لن تكون سهلة عليه بتاتا رغم أنه بدأ الموسم بثلاثة انتصارات متتالية قبل أن يتعثر في المرحلة السابقة أمام سوانسي سيتي (2-2) ثم يسقط الجمعة أمام "الحمر".

وفي المقابل، أظهر ليفربول الذي استحق الفوز في هذه المواجهة، أنه قادر هذا الموسم على المنافسة بقوة خصوصا أنه أسقط أرسنال في المرحلة الافتتاحية على أرضه (4-3) ثم تغلب في المرحلة الماضية على ليستر سيتي حامل اللقب (4-1) قبل أن يضيف تشلسي إلى اللائحة، علما بأنه عاد أيضا بنقطة من معقل المنافس الأخر توتنهام (1-1)، لكن يبقى عليه المحافظة على تركيزه أمام "الصغار" بعد أن سقط أمام بيرنلي صفر-2 في المرحلة الثانية.     

وغاب عن تشلسي القائد وقلب الدفاع جون تيري، الذي سيبتعد عن الملاعب 10 أيام بسبب إصابة في كاحل قدمه اليسرى تعرض لها في أواخر مباراة المرحلة الماضي.

وسيغيب تيري عن مباراة كأس الرابطة ضد ليستر سيتي الثلاثاء المقبل، فيما خاض المدافع البرازيلي دافيد لويز مباراته الأولى مع تشلسي بعد 5 سنوات و7 أشهر من ظهوره الأخير مع النادي، والذي يصادف أنه كان ضد ليفربول أيضا.