أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يسعى المنتخب الأولمبي العراقي إلى حسم تأهله إلى الدور ربع النهائي لمسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في ريو دي جانيرو، وذلك عندما يلاقي جنوب إفريقيا الأربعاء في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الرابعة.

وتبدو حظوظ العراق كبيرة لتخطي الدور الأول، بالنظر إلى عروضه الرائعة في المسابقة، خصوصا مباراته البطولية أمام البرازيل، عندما أرغمها على التعادل السلبي، ومباراته الأولى أمام الدنمارك، حين كان الأقرب إلى تحقيق الفوز لولا الحظ الذي عاند المهاجمين.

وسيحاول العراقيون استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي جنوب إفريقيا، الذين انهزموا أمام الدنمارك في الجولة الثانية.

وطلب مدرب العراق، غني شهد، من لاعبيه التركيز على لقاء الغد وعدم الإفراط في التفكير بالإنجاز أمام البرازيل، إذ قال "أمامنا مباراة مصيرية ومهمة، لم نبلغ الدور الثاني بعد وبالتالي علينا التعامل مع المباراة بحذر وجدية".

يشار إلى أن العراق يملك نقطتين، وهو نفس الرصيد الذي تملكه البرازيل.

وفي المباراة الثانية، تخوض البرازيل، صاحبة الأرض والجمهور، فرصتها الأخيرة لتخطي الدور الأول في سعيها إلى فك النحس الأولمبي والتتويج بالذهب الوحيد الذي ينقص سجله المرصع بالألقاب القارية والعالمية.

وستلاقي البرازيل الدنمارك، المتصدرة بأربع نقاط، التي ستحاول الصمود على أمل الخروج بنقطة تعادل لتضمن تأهلها إلى الدور الثاني.

وتخوض البرازيل غمار العرس ألاولمبي للمرة 13، وهي خسرت المباراة النهائية 3 مرات أعوام 1984 و1988 و2012، وحلت ثالثة مرتين عامي 1996 و2008، ورابعة عام 1976.