أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكد المدافع السابق لمانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي ريو فيرديناند أنه لا يوجد ولن يوجد أي مدرب قادر على إيجاد خطة كفيلة بشل حركة أسطورة برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي.

فيرديناند، الذي واجه ميسي مرتين بنهائي التشامبينزليغ وخسر الاثنين رفقة مانشستر يونايتد، صرح في مقابلة صحفية أنه لا جدوى من وضع مدرب خطة ومناقشتها مع اللاعبين لأن ميسي سيكشفها وسيفاجئ الكل بحيلة أخرى من حيله التي لا تنتهي.

ويجمع الكل على أنه في الوقت الذي يشكل في تكريم الأسطورة الراحل يوهان وكرويف والرغبة في تعزيز الصدارة وإنهاء حلم ريال مدريد في اللقب حوافز للاعبي برشلونة في الفوز بكلاسيكو السبت، فإن لميسي حافزا إضافيا يتمثل في حاجته لإحراز هدف يرفع به رصيده إلى 500 هدف، وهو رقم خيالي إذا تم الاخذ بعين الاعتبار كونه لم يتجاوز 28 سنة بعد.

وفي سياق آخر أشار فيردينانز أن برشلونة بقيادة المدرب إنريكي يختلف كثيرا عن تشكيلة برشلونة مع غوارديولا، واعتبر أن برشلونة رفقة الأخير كان الأفضل باعتماده على خطة خنق الخصوم عن طريق الاحتفاظ بالكرة وذلك مقابل اعتماد إنريكي على قدرات الفريق الهجومية.