أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استمرت أزمة المدرب في نادي باليرمو، صاحب المركز السابع عشر في الدوري الإيطالي، مع استقالة المدرب جوسيبي ياكيني، الثلاثاء، بحسب ما أعلنت وسائل الإعلام المحلية.

وذكرت صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" أن ياكيني لم يشرف على التدريب، الذي أجراه الفريق الثلاثاء، بعدما قدم استقالته إلى رئيس النادي ماوريتسيو زامباريني، في الوقت الذي يعاني فيه النادي من وضع لا يحسد عليه.

وأجرى رئيس النادي في وقت لاحق مقابلة مع "راديو 24" المحلي هاجم فيها ياكيني مجددا.

وسبق لزامباريني أن انتقد أسلوب اللعب الذي يقدمه النادي بعد الهزيمة أمام إنتر ميلانو الأحد الماضي، وقال "إن المدرب يضع تشكيلة غير مناسبة في الملعب وهو يتمتع بعقلية غير مبالية ولا يتمتع بأي نوع من المسؤولية وكأنه في نهاية العقد أو في نهاية الموسم وقد يكون اتفق مع فريق آخر".

وتوالى تغيير المدربين في باليرمو هذا الموسم، فبعدما بدأه مع ياكيني قبل أن يقال ويحل مكانه دافيدي بالارديني، الذي أقيل بدوره وحل مكانه الدولي الأرجنتيني السابق غييرمو باروس سكيلوتو، إلا أن هذا الأخير حرم من القيام بمهمته بسبب عدم حصوله على شهادة التدريب المطلوبة من الاتحاد الأوروبي وبالتالي اضطر إلى الاستقالة مع جهازه الفني، فتمت الاستعانة مجددا بخدمات ياكيني الذي اضطر بدوره إلى الاستقالة بعد 3 أسابيع بسبب النتائج المخيبة، وقد يحل مكانه... بالارديني.

وأشارت وسائل الإعلام المحلية إلى أن باليرمو بدل 14 مدربا في المواسم الأربعة الماضية، وأن زامباريني أقدم على تغيير 56 مدربا في مدى 29 عاما في عالم كرة القدم (مع فينيتسيا ثم باليرمو).