يسعى الزمالك لتعزيز تفوقه على غريمه التقليدي الأهلي، فيما يحاول الأخير تعويض إخفاقاته محليا وإفريقيا، عندما يلتقيان الخميس في مباراة كأس السوبر المصرية، على ملعب هزاع بن زايد في مدينة العين الإماراتية.

وأكد الزمالك تفوقه المحلي الموسم المنصرم، إذ فاز بالدوري المحلي، وحمل لقب الكأس بعد الفوز في النهائي على الأهلي، في حين خرج الفريقان مؤخرا من نصف نهائي بطولة كأس الاتحاد الإفريقي، الزمالك على يد النجم الساحلي التونسي، والأهلي أمام أورلاند بايرتس الجنوب إفريقي.

وهي المباراة الأولى فى تاريخ لقاءات قطبي الكرة المصرية، التي تقام على أرض عربية، والمرة الثانية التي يلتقيان بها خارج مصر بعد السوبر الإفريقي عام 1994 بجنوب إفريقيا، حينما فاز الزمالك بهدف أيمن منصور.

ومن المنتظر أن يمتلئ ملعب هزاع بن زايد في مدينة العين التابعة لإمارة أبوظبي عن آخره، قياسا إلى نفاد تذاكر اللقاء التي بيعت عبر الإنترنت سريعا، علما أن الملعب يتسع لنحو 25 ألف متفرج.

وتأتي المباراة وسط أجواء مشحونة بين الناديين على خلفية الخلاف الحاد بين رئيس الزمالك مرتضى منصور ونظيره في الأهلي محمود طاهر.

ويبحث الأهلي عن الثقة المفقودة والعودة لمنصة التتويج، بعد موسم "للنسيان" خسر فيه الفريق 5 بطولات شارك فيها، هي الدوري والكأس المحليان والسوبر الإفريقية ودوري أبطال إفريقيا وأخيرا كأس الاتحاد الإفريقي.

وعلى المستوى الفني، يلعب المدير الفني للزمالك، البرتغالي جوزفالدو فييرا، بطريقة لعب الفريق المعتادة "4-3-2-1"، وإن كان سيجرى تغييرا فى طريقة التنفيذ لمزيد من التوازن بين الدفاع والهجوم، في اللقاء الذي سيغيب عنه القائد حازم إمام للإصابة في أربطة الركبة.

على الجانب الآخر، يخوض عبد العزيز عبد الشافي "زيزو" المدير الفني المؤقت للأهلي، مباراته الأولى والأخيرة كمدرب، بعد أن حل بديلا لفتحي مبروك عقب الإخفاق الإفريقي، علما أنه سيسلم الراية الفنية بعد المباراة للمدير الفني الجديد، البرتغالي جوزيه بيسيرو.

ويفاضل زيزو بين اللعب بطريقة "3-4-2-1"، أو "4-2-3-1".

ويبدأ الزمالك اللقاء بتشكيلة تتكون من:

حارس مرمى: أحمد الشناوي، مدافعون: عمر جابر وعلي جبر والبوركيني محمد كوفي وحماده طلبة، لاعبو وسط: أحمد توفيق وطارق حامد (إبراهيم صلاح) ومعروف يوسف، جناحان: أيمن حفني ومحمود عبد المنعم "كهربا"- قلب هجوم: باسم مرسي.

أما الأهلي فيبدأ بتشكيلة مكونة من:

حارس مرمى: شريف إكرامي، مدافعون: سعد سمير ورامي ربيعة وأحمد حجازى، لاعبو وسط: أحمد فتحي وحسام عاشور وحسام غالي (صالح جمعة) ووليد سليمان (صبري رحيل)، جناحان: عبد الله السعيد ومؤمن زكريا، قلب هجوم: الغابوني مالك إيفونا.