أبوظبي - سكاي نيوز عربية

انتخب النجم البرازيلي السابق روماريو الفائز بمونديال 1994 مع منتخب بلاده لكرة القدم سيناتورا لمدينة ريو دي جانيرو عن الحزب الإشتراكي.

وأظهرت نتائج التصويت التي تعتبر شبه نهائية بعد فرز 90 في المئة من الأصوات على أن روماريو نال 39ر63 بالمئة من الأصوات.

وتقدم روماريو بسهولة على منافسه عن الحزب الديمقراطي سيزار مايا والذي يعد أحد أبرز الوجوه السياسية في المدينة، الذي حصل على 5ر20 في المئة.

وكان روماريو الملقب بـ"الصغير" انضم إلى الحزب الإشتراكي البرازيلي عام 2009.

وبعد عام، انتخب روماريو نائبا في مجلس النواب الاتحادي، وصقل شخصيته من خلاله عمله كنائب.

وكان روماريو عارض بشدة تنظيم مونديال 2014 في بلاده.

وندد روماريو خلال حملته الانتخابية بالمبالغ الطائلة التي صرفت على بناء الملاعب بدلا من صرف تلك الأموال على بناء المدارس والمستشفيات وتحسين قطاع النقل العام.