أوقف الاتحاد البلغاري لكرة القدم الحكم نيكولاي يوردانوف أحد أبرز الحكام في البلاد الى اجل غير مسمى بسبب الاخطاء التي ارتكبها خلال مباراة كأس السوبر البلغارية والتي انتهت بفوز لودجوريتس بطلا لدوري على بوتيف بلوفديف 3-1 يوم الأربعاء الماضي.

وجاء الايقاف بعد احتجاجات كبيرة من جانب بوتيف الذي قال إن الحكم كان له تأثير على نتيجة المباراة وطالب سلطات الكرة المحلية باتخاذ اجراء ضده.

وقال مدرب بوتيف فليسلاف فوتسوف للصحفيين بعد المباراة التي اقيمت في مدينة بورجاس المطلة على البحر الاسود "هذا الرجل(يوردانوف) ارتكب جريمة اليوم.. لقد سرق كرة القدم.. هذا أمر مخجل."

وجاء القرار الأكثر إثارة خلال الشوط الأول من الوقت الإضافي عندما طرد الحكم مهاجم بوتيف الكسندر كوليف لارتكابه المخالفة الثانية عندما أخرج له الحكم البطاقة الصفراء لادعاء التعرض للعرقلة في منطقة الجزاء رغم أن اللاعب كشف عن جرح أصيب به.