أبوظبي - سكاي نيوز عربية

رأى نجم بايرن ميونيخ باستيان شفاينشتايغر أن بامكان العديد من اللاعبين ارتداء شارة قائد المنتخب الألماني خلفا لفيليب لام الذي فاجأ الجميع بقرار اعتزاله اللعب دوليا بعد قيادة "مانشافت" إلى لقب أبطال كأس العالم الشهر الماضي.

ويعتبر شفاينشتايغر المرشح الأوفر حظا لخلافة قائده خصوصا أنه كان نائبه في المنتخب الألماني، لكن "شفايني" قال في تصريح نشرته صحيفة "بيلد" المحلية الجمعة: "أعتقد أننا نملك الكثير من اللاعبين الذين بإمكانهم أن يتولوا قيادة المنتخب. المدرب سيتخذ القرار وسنرى ما سيحصل".

وخلال استطلاع أجرته مجلة "شتيرن" أواخر الشهر الماضي، اعتبر 35% من مشجعي المنتخب الألماني أن شفاينشتايغر الخليفة المثالي للام، فيما رشح 27% زميلهما في النادي البافاري الحارس مانويل نوير لارتداء الشارة، ورشح 15% لاعب بايرن الآخر توماس مولر، و3% فقط لاعب وسط ريال مدريد الإسباني سامي خضيرة.

ومن المتوقع أن يتخذ القرار بشأن هذه المسألة قبل المباراة الودية المقبلة للمنتخب الألماني، التي ستجمعه بنظيره الأرجنتيني في الثالث من سبتمبر المقبل في إعادة لنهائي مونديال البرازيل الذي حسمه الألمان في الوقت الاضافي بهدف للبديل ماريو غوتسه.