أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن طبيب منتخب البرازيل لكرة القدم، السبت، غياب النجم البرازيلي نيمار عن منافسات كأس العالم بسبب الإصابة، مما سينعكس سلبا على مسيرة السيليساو الذي سيواجه في نصف النهائي المنتخب الألماني.

وكشف الطبيب رودريغو لاسمار أن نيمار تعرض لكسر في احدى فقرات ظهره خلال مواجهة كولومبيا التي انتهت لمصلحة البرازيل 2-1، متوقعا أن يحتاج النجم البرازيلي إلى عدة أسابيع للتعافي من الإصابة.

وقال لاسمار لمحطة سبورت تي.في البرازيلية "الإصابة ليست خطيرة لدرجة أنها لا تحتاج إلى جراحة لكنه سيكون في حاجة إلى عدم الحركة حتى يتعافى"، مضيفا "لسوء الحظ لن يكون بوسعه اللعب".

وكان نيمار، البالغ من العمر 22 عاما، اضطر إلى الخروج من الملعب في الشوط الثاني من مباراة كولومبيا، ونقل على حمالة إثر تعرضه لضربة بالركبة من قبل المدافع خوان تسونيغا تاركا مكانه لهنريكه.

وتعول البرازيل كثيرا على نيمار في المونديال الحالي، خاصة مباراة دور الأربعة أمام ألمانيا الثلاثاء المقبل في بيلو هوريزونتي، والتي ستكون ثأرية لممثل القارة العجوز لخسارته نهائي مونديال 2002.