اعتبر الإيطالي روبرتو مانشيني، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، أن الحفاظ على لقب الدوري الإنجليزي أمر ممكن، إن استطاع فريقه تعويض فارق النقاط الذي يفصله عن غريمه مانشستر يونايتد متصدر الترتيب.

ويحتل سيتي المركز الثاني في قائمة أندية "بريميرليغ" بعد 21 جولة، وبفارق 7 نقاط عن يونايتد.

وقال مانشيني، الذي  توج باللقب مع سيتي الموسم الماضي بعد غياب 44 عاما، "لا أظن أننا نستحق أن نتخلف بفارق 7 نقاط عن يونايتد"، ما ينبغي عمله الآن هو تحقيق الانتصارات، حتى خلال المباريات التي يمكن اعتبارها صعبة مثل مباراة آرسنال".

ويخوض مانشستر سيتي الأحد على ملعب "الإمارات" مباراة صعبة أمام فريق المدفعجية اللندني، بينما يشهد ملعب "أولد ترافورد" معركة أخرى حين يستقبل يونايتد ضيفه ليفربول في الجولة الثانية والعشرين.

وأوضح المدرب الإيطالي في تصريحات نقلها موقع "سكاي سبورتس": "لا يزال الموسم طويلا وصعبا، تتبقى 17 مباراة، وبوسعنا تعويض الفارق".

وفيما يتعلق بالمهاجم الشاب ماريو بالوتيلي الذي اشتبك مع مانشيني قبل أيام، قال المدرب الإيطالي إن بالوتيلي خضع للتدريب مع فريق الشباب تحت 21 عاما بالنادي لحاجته إلى استعادة مستواه بعد 40 يوما من الغياب عن المباريات".

وأشار مانشيني إلى أنه يشعر بالسعادة لأن بالوتيلي يؤدي تدريباته بشكل جيد، على حد قوله.

وكانت مشادة كلامية عنيفة اندلعت بين المدرب الإيطالي وبالوتيلي قبل أيام، وذلك بعد تدخل قاس من الأخير على زميله سكوت سينكلير خلال أحد التدريبات، وهي المشادة التي اعتبرها البعض مؤشرا قد يدفع إلى رحيل المهاجم الإيطالي عن الفريق.