ضمن ريال مدريد بطل إسبانيا التأهل لدور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم وأطاح في طريقه بأحلام مانشستر سيتي بطل إنجلترا في الانضمام إليه بعد التعادل بهدف لكل منهما، ما أجبره على وصافة المجموعة الرابعة التي يتصدرها بوروسيا دورتموند الألماني.

وتقدم الريال صاحب الرقم القياسي في عدد الألقاب (9) بعد عشرة دقائق من البداية على ملعب الاتحاد في مانشستر، حين ترك كريم بنزيمة بلا رقابة ليهز الشباك والمرمى مفتوح أمامه لكن سيتي الذي كان الطرف الأضعف في الشوط الأول تحسن في الثاني ونجح في إدراك التعادل من ركلة جزاء نفذها سيرجيو أغويرو في الدقيقة 74.

وطرد ألفارو أربيلوا مدافع الريال بسبب مخالفة ضد أغويرو لتحتسب ركلة الجزاء التي نجح اللاعب الأرجنتيني في التسجيل منها، ليكمل الملكي المباراة بعشرة لاعبين، بينما أضاع الفريق صاحب الأرض فرصة لتسجيل هدف في الدقيقة 65 حين أبعد إيكر كاسياس حارس ريال الكرة بصعوبة.

وواجه كريستيانو رونالدو النجم السابق في مانشستر يونايتد والذي عاد للمدينة للمرة الأولى منذ رحيله عن يونايتد قبل ثلاث سنوات صفارات استهجان في كل مرة لمس فيها الكرة، في حين دخل مدرب النادي الملكي جوزيه مورينيو التاريخ في هذه المباراة كونه أصغر مدرب يخوض 100 مباراة في المسابقة القارية.

مورينيو حقق نجاحات كبيرة بدوري الأبطال

وانضمت أندية ميلان الإيطالي وآرسنال الإنجليزي وبوروسيا دورتموند الألماني ومواطنه شالكه وباريس سان جرمان الفرنسي الدور ثمن النهائي للمسابقة عقب الجولة الخامسة قبل الأخيرة من الدور الأول.

وتأهل بوروسيا دورتموند بفوزه الكبير على مضيفه أياكس أمستردام الهولندي 4-1 في المجموعة الرابعة، وميلان بتغلبه على مضيفه أندرلخت البلجيكي 3-1 ضمن المجموعة الثالثة، وشالكه بفوزه على ضيفه أولمبياكوس اليوناني 1-صفر، وأرسنال الإنجليزي بتغلبه على ضيفه مونبلييه الفرنسي 2-صفر ضمن المجموعة الثانية، وباريس سان جرمان تأهل بفوزه الثمين على مضيفه دينامو كييف الأوكراني بالنتيجة ذاتها ضمن المجموعة الأولى.

وارتفع عدد الأندية المتأهلة إلى ثمن النهائي إلى 13 فريقا بعد بورتو البرتغالي الفائز على دينامو زغرب الكرواتي 3-صفر في المجموعة الأولى وملقة الإسباني المتعادل مع مضيفه سان بطرسبورغ الروسي 2-2 المجموعة الثالثة، وشاختار دانييتسك الأوكراني (الخامسة) وبايرن ميونيخ الألماني وفالنسيا الإسباني (السادسة) وبرشلونة الإسباني (السابعة) ومانشستر يونايتد الإنجليزي (الثامنة).

في المجموعة الرابعة، ضمن بوروسيا دورتموند إنهاء الدور الأول في الصدارة كونه يتفوق على النادي الملكي في المواجهات المباشرة، فاز عليه 2-1 في دورتموند، وتعادلا 2-2 في مدريد.

في المقابل، فشل مانشستر سيتي بطل إنجلترا للمرة الثانية في تخطي الدور الأول للمسابقة القارية العريقة حيث خرج خالي الوفاض الموسم الماضي من مجموعة الموت التي ضمته إلى جانب نابولي الإيطالي وبايرن ميونيخ الألماني وفياريال الإسباني.

وإذا كان النادي الإنجليزي واصل مشواره القاري الموسم الماضي في مسابقة يوروبا ليغ، فإن الأمر قد لا يكون كذلك لأنه يحتل المركز الأخير برصيد 3 نقاط بفارق نقطة واحدة خلف أياكس أمستردام.

ويحل مانشستر سيتي ضيفا على بوروسيا دورتموند، فيما يحل أياكس ضيفا على ريال مدريد.

وتابع بوروسيا دورتموند نتائجه الرائعة في المسابقة وسحق مضيفه أياكس أمستردام 4-1.

وحسم بطل ألمانيا النتيجة في الشوط الأول الذي أنهاه بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها ماركو ريوس بتسديدة من مسافة قريبة (8) وماريو غوتسه عندما توغل داخل المنطقة من الجهة اليسرى وتلاعب بأحد المدافعين وأطلقها قوية بيمناه على يمين الحارس (36)، والدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي من تسديدة من مسافة قريبة مستغلا كرة مرتدة من الحارس (41).

وأضاف ليفاندوفسكي الرابع في الدقيقة 67، قبل أن يسجل داني هوسن هدف الشرف لأصحاب الأرض في الدقيقة 85.

وفي المجموعة الثالثة، استعاد ميلان نغمة الانتصارات التي كانت كافية لحجزه بطاقته إلى ثمن النهائي عندما تغلب على أندرلخت 3-1.

ومنح المصري الأصل ستيفان الشعراوي التقدم لميلان (47) وأضاف المدافع الفرنسي فيليب ميكسيس الثاني (71).

وقلص طوم دي سوتر الفارق لأندرلخت (78)، لكن البرازيلي ألكسندر باتو سجل الثالث للضيوف (90+1).

وفي المجموعة ذاتها، تعادل زينيت سان بطرسبورغ مع ضيفه ملقة 2-2 على ملعب بتروفسكي وأمام 19 ألف متفرج.

وسجل البرتغالي داني (49) وفيكتور فايزولين (86) هدفي زينيت، والأرجنتيني دييغو بوونانوتي (8) والأوروغوياني سيباستيان فرنانديز (9) هدفي ملقة الذي كان ضامنا تأهله إلى الدور ثمن النهائي من الجولة الرابعة.

وفي المجموعة الأولى، أثمرت الاستثمارات القطرية في نادي باريس سان جرمان الفرنسي بتأهله إلى الدور الثاني بعد فوزه على مضيفه دينامو كييف الأوكراني 2-صفر.

ورفع سان جرمان رصيده إلى 12 نقطة من 5 مباريات، بفارق نقطة عن بورتو البرتغالي الذي فاز أيضا على دينامو زغرب الكرواتي 3-صفر بعد أن كان قد ضمن تأهله في الجولة السابقة.

وكان سان جرمان بحاجة إلى التعادل ليضمن تأهله إلى الدور الثاني، علما بأنه فاز ذهابا بسهولة 4-1 على ملعبه بارك دي برانس. من جهته، تعرض كييف لأول خسارة على أرضه في 11 مباراة في المسابقة بعد 5 انتصارات و6 تعادلات.

وفي المجموعة الثانية، حقق شالكه الألماني فوزا متأخرا على ضيفه أولمبياكوس اليوناني 1-صفر، وتأهل برفقة آرسنال الإنجليزي الفائز على مونبلييه الفرنسي 2-صفر.

حيث رفع شالكه رصيده إلى 11 نقطة في الصدارة مقابل 10 نقاط لآرسنال.