أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تعهد الأمير وليام، الرئيس الفخري للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أن يسير ابنه، الأمير جورج، على خطاه وأن يحضر مباراة للفريق المفضل بالنسبة إليه، وهو أستون فيلا.

وقال، رداً على سؤال حول نيته أن يجعل طفله الصغير جورج يشاهد ناديه المفضل في المستقبل، قال الأمير وليام مبتسماً "عندما يسحق فيلا منافسه مانشستر يونايتد في فيلا بارك سيكون ابني حاضراً".

وكان الأمير وليام صرح في رسالة مصورة عبر موقع الاتحاد الإنجليزي أن هذه اللعبة الشعبية هي بمثابة قوة للخير حول العالم قبل أن يقود احتفالات الاتحاد بمرور 150 عاماً على تأسيسه السبت.

وتحدث الأمير وليام عن حبه الشخصي لكرة القدم وتأثيرها العالمي على هامش احتفالات أقدم اتحاد للعبة في العالم، وقال وليام، في: "لطالما أحببت كرة القدم.. منذ صغري. لم أكن مميزاً فيها لكني قلت لنفسي إنني إذا واصلت المحاولة ربما يحدث شيء".

وأضاف "شيء رائع بالنسبة لي أن أكون رئيساً للاتحاد الإنجليزي لكرة القدم. يمكن لكرة القدم أن تفعل الكثير من الخير حول العالم وفي هذه البلاد.. وعلى المستوى العالمي، فإن الكرة هي قوة كبيرة للخير وهناك كثيرون يحبونها ويحترمونها ويستمتعون بكرة القدم بشكل أكبر من أي شيء آخر في حياتهم".

وتابع قائلاً "شيء مهم جداً أن أكون رئيساً لمنظمة تصل إلى هذا العدد الضخم من الناس وتؤثر فيهم عن طريق الرياضة".

وسيحضر الأمير وليام، الذي نظم أول مباراة على الإطلاق تقام في القصر الملكي في وقت سابق من الشهر الجاري، احتفالاً بتأسيس الاتحاد الإنجليزي الذي يعود تاريخه إلى 26 أكتوبر 1863، كما سيحضره رئيس الاتحاد الدولي "الفيفا" سيب بلاتر.