أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ينهي ماهر أبو رميلة ارتداء بدلة الجودو الزرقاء في غرفة ضيقة تابعة لأحد الأندية الرياضية في مدينة القدس قبل أن يشارك في تدريب مكثف يخوضه ضمن استعداداته للمشاركة أولمبياد لندن 2012.

وبالنسبة للشاب الحائز على الحزام الأسود في الجودو فإن المشاركة في الأولمبياد تمثل تحديا خاصا كونه أول فلسطيني يتأهل بالنقاط وليس ببطاقة دعوة، حسب وكالة فرانس برس.

ويصف أبو رميلة، 28 عاما، لوكالة فرانس برس أنه "سعيد جدا كوني أول فلسطيني يتأهل للألعاب الأولمبية، أشعر بأني حققت إنجازا رائعا عن جدارة واستحقاق وحصلت على 20 نقطة كانت كافية للتأهل".

ويتدرب أبو رميلة مرتين أسبوعيا في ناد رياضي صغير يستخدم كقاعة أفراح في الليل في حي ضيق بالقدس الشرقية حيث تعاني الأراضي الفلسطينية بشكل عام من نقص في المرافق الرياضية الملائمة.

ويتكلم الشاب الذي يعمل نهارا في متجر أسرته الصغير لبيع الشالات القماشية في البلدة القديمة بالقدس عن حبه لرياضة الجودو "أذكر عندما كان عمري خمس سنوات وكنت أذهب مع أبي الذي كان لاعبا للجودو لحضور التدريبات ومن وقتها تعلقت بهذه الرياضة وبروحها القتالية وما تعلمه من ضبط النفس".

ويصر أبو رميلة على ارتداء بذلته الزرقاء التي سيرتديها في الأولمبياد وتحمل رمز فلسطين خلال التدريب الجماعي مع خمسة لاعبي جودو آخرين مؤكدا أنه "يتفائل بها".

وكان ماهر يعتقد أن الوصول الى الأولمبياد مستحيل ولكنه تأكد بعد التأهل بأنه لا يوجد أي مستحيل.

ويتابع "سأبذل كل جهدي وكل قوتي لأشارك وأفوز فأنا لست ذاهبا لشرف المشاركة بل لتحقيق الفوز باسم فلسطين". 

خلال تدريباته

وقال هاني الحلبي، الذي سيترأس البعثة الأولمبية الفلسطينية إلى لندن "ماهر أول فلسطيني يتأهل بجدارته للمشاركة في الأولمبياد ولم يحصل على دعوة شرفية مثل الآخرين وذلك لأول مرة في تاريخ الرياضة الفلسطينية".

وأشار الحلبي إلى أن الرياضيين الفلسطينيين يحصلون في العادة على دعوات شرفية من اللجنة الأولمبية للمشاركة في الأولمبياد وهذه الدعوات تعطى للدول التي لا يتأهل رياضيوها.

وسيشارك أبو رميلة في فئة وزن 73 كلغ، وإضافة إليه يضم الوفد الفلسطيني العداء بهاء الفرا من قطاع غزة (400 م)، والعداءة ورود صوالحة من نابلس (800 م)، والسباحة سابين حزبون من بيت لحم (50 م فراشة وحرة)، والسباح أحمد جبريل المقيم في مصر (400 م حرة).