أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أبدى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد رغبته في حضور أولمبياد لندن الصيفي 2012 من أجل "تشجيع الرياضيين الإيرانيين"، وذلك وفقا لما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الرسمية.

وقالت إيران إنها ربما تقاطع أولمبياد لندن لأن رمز الدورة الذي يعرض رقم 2012 بطريقة ما يشبه كلمة "صهيون"، ولذا فإنها تعتبره "عنصريا".

إلا أن الرئيس الإيراني يبدو وكأنه غيّر رأيه رغم أنه لم يتضح إن كان قد تقدم بطلب رسمي لحضور الألعاب.

ونقلت الوكالة الإيرانية عن أحمدي نجاد قوله: "أريد أن أكون مع الرياضيين الإيرانيين في أولمبياد لندن 2012 لتشجيعهم، إلا أنهم (الإنجليز) لديهم مشاكل في ذلك."

وتقول وسائل إعلام إيرانية إن 50 رياضيا إيرانيا تأهلوا للمنافسة في الأولمبياد حتى الآن.

والعلاقات بين إيران وبريطانيا متوترة بسبب البرنامج النووي الإيراني، وقيام إيرانيين باقتحام السفارة البريطانية في طهران العام الماضي.