أبوظبي - سكاي نيوز عربية

فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) غرامات مالية على ناديي إنتر ميلان الإيطالي وبنفيكا البرتغالي، بسبب "إهانات عنصرية" وأعمال الشغب التي قام بها أنصارهما في دور الـ 16 من بطولة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ).

وعوقب إنتر بغرامة مالية قدرها 45 ألف يورو بسبب الهتافات العنصرية ضد فريق توتنهام الإنجليزي.

وأطلقت جماهير الفريق الإيطالي هتافات عنصرية ضد لاعبي توتنهام إيمانويل أديبايور وكايل ناوتون، في المباراة التي أقيمت في مارس الماضي على ملعب "سان سيرو" معقل إنتر ميلان.

وأمام النادي 3 أيام للطعن على قرار العقوبة.

كما عوقب بنفيكا بغرامة مالية قدرها 32 ألف يورو، بعد شغب جماهيره خلال مباراة ذهاب دور الـ 16 من المسابقة ضد فريق بوردو الفرنسي.