أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الاتحاد الليبي لكرة القدم الخميس إن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) رفع الحظر عن استضافة البلاد مباريات على أرضها، رغم استمرار معاناة ليبيا تدهور في الحالة الأمنية عقب عام 2011 الذي شهد احتجاجات تحولت إلى نزاع مسلح وانتهى بمقتل الزعيم معمر القذافي.

وتأتي هذه الخطوة بعدما وافق الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) الشهر الماضي على السماح لليبيا باستضافة مباريات على أرضها في بطولات الأندية القارية.

وقال رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم أنور الطشاني لـ"رويترز" الخميس "أبلغنا (الفيفا) الأربعاء أنه رفع الحظر عن الملاعب الليبية".

وأضاف الطشاني أن أول مباراة ستقام في طرابلس ستجمع بين ليبيا والكونغو الديمقراطية في تصفيات كأس العالم في يونيو المقبل.

وفي السابق تعين على الأندية الليبية استخدام ملاعب محايدة لاستضافة مبارياتها، بينما خاض منتخب ليبيا مبارياته في تصفيات كأس العالم وكأس الإمم الإفريقية في مالي ومصر وتونس خلال آخر 24 شهرا.

وتم السماح للنصر الليبي في الخامس من أبريل باستضافة مباراته ضد الجيش الملكي المغربي في بنغازي، في كأس الاتحاد الافريقي، وهي أول مباراة دولية رسمية في البلاد منذ عامين.

وجاءت موافقة الكاف بعد جولة تفتيش للجنة ثلاثية في مارس.

وبعد نحو 18 شهرا من الإطاحة بالقذافي لا يزال حكام ليبيا الجدد يواجهون صعوبات في فرض سيطرتهم على بلد مليء بالأسلحة.