تألق كريستيانو رونالدو ليقود ريال مدريد للفوز على أتليتيك بيلباو بثلاثة أهداف دون رد، حمل اثنان منها توقيعه، في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، الأحد.

وافتتح رونالدو التسجيل لريال مدريد بتسديدة متقنة من ركلة حرة، وأضاف هدفا آخر بضربة رأس قبل أن يمرر كرة إلى جونزالو هيجوين الذي سجل الهدف الثالث لريال.

وكان جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد قد أقر بفقدان فريقه فرصة الدفاع عن اللقب، لكنه دفع بتشكيلة مكتملة الصفوف ليرفع رصيده إلى 68 نقطة متأخرا بفارق 13 نقطة وراء برشلونة المتصدر، قبل سبع مباريات من نهاية البطولة، إلا أنه يتقدم بثلاث نقاط على أتليتيكو مدريد الثالث، الذي هزم غرناطة بخماسية في وقت سابق الأحد.

برشلونة اقترب خطوة أخرى من اللقب

ثلاثية لبرشلونة

وفي وقت سابق، الأحد، فاز برشلونة دون عدد من لاعبيه الأساسيين بثلاثة أهداف دون مقابل على مضيفه ريال سرقسطة المتعثر بفضل هدفين من كريستيان تيو.

وعلى ملعب ريال سرقسطة عمد برشلونة لادخار قدرات لاعبيه من أجل لقاء قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونيخ. وغاب لاعبون مثل ليونيل ميسي وأندريس إنيستا وجيرار بيكي عن المباراة.

وانطلق تياجو في هجمة مرتدة وتبادل الكرة مع ألكسيس سانشيز قبل أن يسدد كرة ارتطمت بالقائم وسكنت الشباك في الدقيقة 20.

ومرر سانشيز كرة أخرى إلى تيو، الجناح السريع، وسددها في الشباك نهاية الشوط الأول بقليل. واختتم تيو الثلاثية بهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 53 من اختراق بمنطقة الجزاء.

ورغم أن الكسيس سدد كرة ارتطمت بالعارضة، إلا أن مرمى سرقسطة الذي لم يحقق أي فوز حتى الآن في عام 2013 لم يبد مهددا في بقية المباراة.

وقال تياجو في تصريحات تلفزيونية "افتقدنا ميسي بالطبع، لكن الفريق يملك لاعبين رائعين." وأضاف: "نريد حسم لقب الدوري الإسباني بأسرع ما يمكن، لكن مازالت هناك مباريات كثيرة متبقية. لم نفز باللقب بعد."

أتلتيكو مدريد حقق انتصارا عريضا على غرناطة

فوز بالخمسة لأتلتيكو

وعلى ملعب "فسينتي كالديرون"، استعاد أتلتيكو مدريد نغمة الفوز بعد تعادلين على التوالي، بعدما تغلب بنتيجة كاسحة على ضيفه الجريح غرناطة 5-صفر.

ويدين أتلتيكو بفوزه الثاني فقط في المراحل الست الأخيرة، العشرين هذا الموسم، إلى نجمه الكولومبي راداميل فالكاو الذي سجل ثنائية (27 و47) رفع من خلالها رصيده إلى 24 هدفا هذا الموسم، فيما كانت الأهداف الثلاثة الأخرى من نصيب البرازيلي دييغو كوستا (4) وراؤول غارسيا (63) والبرازيلي الآخر فيليبي كاسميرسكي (70).

ورفع فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني رصيده إلى 65 نقطة في المركز الثالث بنفس عدد نقاط جاره اللدود ريال مدريد حامل اللقب، ثاني الترتيب.