وضع الإسباني بيب غوارديولا، مدرب برشلونة حدا للتكهنات بشأن رحيله عن ستاد الاتحاد والعودة إلى برشلونة، بإعلانه رغبته في البقاء مع "السيتزن".

وقال غوارديولا، يوم الجمعة، إنه لا يعتزم الرحيل عن مانشستر سيتي والعودة إلى برشلونة، بعد أن أعلن فيكتور فونت المرشح لرئاسة النادي الإسباني رغبته في إعادة غوارديولا لملعب كامب نو.

ويتبقى عام واحد في عقد غوارديولا مع مان سيتي، معربا عن  وقال فونت إنه يرغب في إعادة المدرب الإسباني للتعاون مع النجم ليونيل ميسي لضمان استمرار المهاجم الأرجنتيني مع الفريق لما بعد 2021.

وقضى غوارديولا أربعة مواسم في تدريب برشلونة،  وفاز  بثلاثة ألقاب للدوري، إضافة إلى لقبين لدوري الأبطال قبل الرحيل في 2012، لكنه عبر عن رغبته في تمديد عقده مع سيتي.

أخبار ذات صلة

قبل موقعة مرسيليا.. غوارديولا يعلن مدة غياب أغويرو
انتفاضة سيتي تقوده للفوز على بورتو بثلاثية

 

ونقلت رويترز عن المدرب الإسباني قوله قبل مواجهة مضيفه شيفيلد يونايتد يوم السبت، "أنا سعيد جدا في مانشستر وأتمنى أن أبلي بلاء حسنا هذا الموسم للاستمرار  لفترة أطول".

واستهل مانشستر سيتي الموسم بشكل سيء ويحتل المركز 13 في الدوري الممتاز متأخرا بخمس نقاط عن إيفرتون المتصدر.