أعلن نادي نابولي الإيطالي، الجمعة، عن وجود حالتين إيجابيتين بكوفيد-19، الذي يسببه فيروس كورونا في صفوفه، وذلك قبل يومين من لقاء قمة المرحلة الثالثة مع يوفنتوس حامل اللقب.

وقال النادي الجنوبي في تغريدة عبر صفحته على "تويتر" إنه "بعد اختبارات الخميس، فإن اللاعب البولندي بيوتر زيلينسكي وعضو في الجهاز الفني إيجابيان بفيروس كوفيد-19".

وكان نابولي آخر فريق واجه جنوى الذي أعلن قبل أيام عن إصابة 19 فردا من لاعبيه والعاملين فيه بفيروس كورونا.

وكان الاتحاد الإيطالي قد أجل مباراة جنوى ضمن المرحلة السابقة ضد تورينو نهاية الأسبوع الماضي علما أنه خسر في المرحلة التي سبقتها أمام نابولي بسداسية نظيفة.

أخبار ذات صلة

بعد تسارع تفشي كورونا.. "قرار إلزامي" طال انتظاره في روما
إيطاليا تعود للأرقام الكبيرة.. أعلى حصيلة كورونا في 5 أشهر

وينتظر نابولي صاحب الصدارة مباراة صعبة الأحد ضد يوفنتوس بطل المواسم التسعة الماضية في أليانز ستاديوم في تورينو.

ووافقت رابطة الدوري، الخميس، على مسار عمل لتجنب الاضطرار إلى اتخاذ قرارات على أساس كل حالة على حدة، بخصوص ما إذا كان ينبغي السماح للمباريات بالاستمرار أم لا، فقد أيدت قواعد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) التي تقضي بأن تقام المباراة بمجرد أن يحوز الفريق على 13 لاعبا سليمين، بما في ذلك حارس المرمى.

ويوجد استثناء، فيما لو كان هناك عشر حالات إيجابية جديدة بـ"كوفيد-19" في أحد الأندية في غضون أسبوع، فإنه يمكن طلب التأجيل، ولكن مرة واحدة فقط خلال الموسم.