سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلن نادي واشنطن ريدسكنز المنافس في دوري كرة القدم الأميركية، أنه رضخ للأصوات الكثيرة المطالبة بتغيير اسم الفريق، الذي يعتبره الكثيرون "عنصريا".

وفي بيان أصدره النادي، قال الفريق إنه لن يستخدم اسم "ريد سكينز" بعد الآن، كما أنه سيغير شعار الفريق، بعد الانتهاء من مراجعة كاملة بين مسؤولي النادي.

ويعتبر الكثيرون اسم "ريد سكينز"، أو ذي البشرة الحمراء، مهينا للسكان الأصليين في الولايات المتحدة، الذين كانوا يلقبون بأصحاب البشرة الحمراء من قبل المهاجرين البيض.

أخبار ذات صلة

طفلة الشمس المشرقة تفسر وصول البشر إلى الأميركيتين
شاهد.. اكتشاف قبيلة برازيلية تعيش بعزلة أبدية عن عالمنا

كما سيتم تغيير شعار الفريق، الذي يظهر فيه أحد زعماء السكان الأصليين القدامى، ويعرف باسم جون وايت كالف.

وجاء قرار النادي الذي تأسس عام 1932، بتغيير الاسم والشعار، بعد ضغوط كبيرة من الشركات الراعية، والناشطين المناهظين للعنصرية في الولايات المتحدة.

ووفقا لموقع "إي إس بي إن"، قررت شركات أمازون وولمارت وتارغيت ونايكي، إزالة منتجات النادي من متاجرها ومواقعها الإلكترونية، رفضا للاسم العنصري الذي حمله النادي لمدة 88 عاما.

وسيتعين على الفريق اتخاذ اسم جديد لنادي واشنطن، حيث سينطلق الموسم الجديد من دوري كرة القدم الأميركية للمحترفين في سبتمبر المقبل.

ولن يكون واشنطن ريدسكنز أول ناد في العاصمة الأميركية، يضطر لتغيير اسمه، حيث سبق لنادي كرة السلة "واشنطن بوليتس"، أو رصاصات واشنطن، أن غير اسم الفريق عام 1995، إلى "واشنطن ويزاردس"، أو سحرة واشنطن، بسبب الأبعاد المحرضة على العنف في كلمة "الرصاصات النارية".