سكاي نيوز عربية - أبوظبي

يدخل عدد من لاعبي كرة القدم في أوروبا مرحلة "معقدة" تتمثل بانتهاء عقودهم، مع نهاية شهر يونيو، مع غياب أندية مستعدة للتعاقد معهم وسط أزمة كورونا.

وشهد يوم الأربعاء الأول من يوليو انتهاء عقود عدد من نجوم كرة القدم، مما يبقيهم "بلا عمل" حتى تقرر إحدى الأندية التعاقد معهم.

وفرضت أزمة كورونا تعقيدات جديدة على تعاقد الأندية مع اللاعبين، بسبب الظروف الاقتصادية المتدهورة للعديد من الأندية، التي دفعها للتراجع عن التعاقد مع اللاعبين، خاصة الذين يتقاضون رواتبا عالية.

كما أن عودة منافسات الدوري في أغلب دول أوروبا أجل خطط التعاقد مع لاعبين الآن، حتى نهاية الدوريات في أغسطس، مما يجعل العديد من اللاعبين يعيشون مخاوف مستقبل مجهول في يوليو.

وقررت بعض الأندية المنافسة في الدوريات الأوروبية، تمديد عقد عدد من لاعبيها التي تنتهي عقودهم هذا الصيف، لمدة أشهر إضافية، حتى يتسنى لهم المساهمة مع الفريق في منافسات الدوري ودوري الأبطال.

ومن أبرز اللاعبين الذين سيستكملون منافسات كرة القدم مع أنديتهم قبل الرحيل، الإسباني دافيد سيلفا، نجم مانشستر سيتي، والإسباني بيدرو، نجم تشلسي.

أخبار ذات صلة

10 أشياء غريبة صاحبت عودة البوندسليغا
وفقا للخبراء.. الحجر الصحي قد يدمر اللاعبين نفسيا

ولكن هناك لاعبين آخرين، أصبحوا من دون أي ناد رسميا، مع دخولنا شهر يوليو.

وتشمل قائمة اللاعبين الذين ليس لديهم أي ناد حاليا، عددا من النجوم الكبار، الذين قد يشكلون إضافة قوية لكل من يتعاقد معهم في المرحلة القادمة، هنا أبرزهم:

الأوروغواياني إيدنسون كافاني

أصبح قناص باريس سان جرمان متاحا في بالمجان، ومع قرار عدم استكمال منافسات الدوري الفرنسي، قد تكون وجهته إلى أحد الأندية الكبرى، ولكن براتب أقل بكثير من راتبه الحالي، وذلك لارتفاع سنه (33 عاما).

الألماني ماريو غوتزة

أعلن بوروسيا دورتموند الألماني عدم تجديد عقد نجمه ماريو غوتزة، الذي يبحث عن تجربة جديدة لإعادة إحياء مشواره الذي عانى كثيرا في السنوات الأخيرة.

البرازيلي تياغو سيلفا

من المتوقع أن يودع قائد باريس سان جرمان فريقه الفرنسي مع انتهاء عقده، ويتوقع أن يعود لبلاده البرازيل، إن لم يتمكن من الانتقال لأحد أندية أوروبا.

الأرجنتيني إيزيكويل غاراي

قرر فالنسيا الإسباني الاستغناء عن مدافعه المخضرم غاراي، مما يضعه في موقف صعب، مع كبر سنه.

راين فريزر

بعد أن كان من أبرز نجوم بورنموث الموسم الماضي، تدهور مستوى الدولي الأسكتلندي راين فريزر كثيرا، حتى أصبح لاعبا غير مرغوبا به في النادي، وهو الآن لاعب حر.

ناثانيال كلاين

مدافع ليفربول كلاين كان من المفضلين لدى المدرب الألماني يورغن كلوب، لكنه تراجع في المستوى مع تطور لاعبي الظهير في النادي، ليصبح لاعبا حرا من دون أي ناد الآن.

جو هارت

الحارس الدولي الإنجليزي جو هارت عانى كثيرا منذ قدوب بيب غوارديولا لمانشستر سيتي، فتنقل بين بيرنلي وتورينو الإيطالي، وتحول من الحارس الاول في إنجلترا، لحارس غير مرغوب فيه بلا ناد.