سكاي نيوز عربية - أبوظبي

كشف أسطورة البرازيل روبيرتو كارلوس، عن الرجل الذي تسبب "بجهله" لانتقال النجم البرازيلي لريال مدريد، حيث أصبح أسطورة في عالم الكرة هناك.

وقال روبيرتو كارلوس إن "جهل" المدرب الإنجليزي روي هودسون بكرة القدم، دفعه للتفكير بترك إنترميلانو، والانتقال لريال مدريد، في عام 1996.

وكان كارلوس يلعب بمركز الظهير الأيسر مع النادي الإيطالي، حيث قدم مستوى ممتازا ومهارة عالية، لكن مع مجيء هودسون عام 1995، تم تحويل كارلوس لمنتصف الملعب.

وقال كارلوس لصحيفة "ماركا": "دمرني روي هودسون. جعلني ألعب في منتصف الملعب. وكنت سأفقد مكاني مع منتخب البرازيل قبل بطولة كوبا أميركا 1997".

أخبار ذات صلة

كروس يتراجع عن تصريحه بشأن "خفض الرواتب": تُرجم بالخطأ
صلاح ينضم إلى مبادرة نجوم الدوري الإنجليزي ضد "كورونا"

وأضاف: "لم يكن لديه مشكلة شخصية معي، لكنه كان جاهل بكرة القدم".

وفضل هودسون المدافع الإيطالي فيليتشي سينتوفانتي بمركز الظهير، قبل أن يتعاقد مع أليساندرو بيستوني، وهو ما دفع كارلوس للانتقال.

وانتقل كارلوس من إيطاليا إلى ريال مدريد الإسباني، مع المدرب الإيطالي فابيو كابيللو، عام 1996، حيث بدأت رحلته الحقيقية مع التألق.

ولعب كارلوس بعدها 11 موسما مع "الملكي"، وأصبح واحدا من أفضل نجوم مركز الظهير الأيسر في العالم منذ حينها.

يذكر أن روي هودسون لا يزال مدربا إلى يومنا هذا، ويعمل على رأس الجهاز الفني لنادي كريستال بالاس بالدوري الإنجليزي الممتاز.