ترجمات - أبوظبي

أشارت مصادر من داخل نادي برشلونة لاعبي العملاق الكتالوني لم يوافقوا على تطبيق رغبة الإدارة لتخفيض رواتبهم خلال فترة التوقف بعد إغلاق منشآت النادي وإيقاف جميع الأنشطة الرياضية مؤقتًا بسبب أزمة فيروس كورونا.

 

وكان بطل "الليغا" ومتصدر الموسم الحالي قد قرر تخفيض أجور لاعبيه في ظل الأزمة الراهنة التي تسبب بها تفشي فيروس كورونا، وأوقفت النشاط الرياضي.

وأشارت تقارير إلى أن الفريق الكتالوني سيخفض أجور لاعبيه بنسبة 70 في المئة.

وبحسب صحيفة "إس" فقد حاول رئيس برشلونة جوزيب بارتوميو إقناع اللاعبين بقبول الاقتراح  جديد مفاده أن نسبة خفض الرواتب ستكون 50 في المئة وأن نسبة 70 في المئة لن تطبق عليهم كما سيحدث مع لاعبي فرق الرياضات الأخرى مثل كرة السلة.

أخبار ذات صلة

بسبب كورونا.. أتلتيكو مدريد يتخذ "القرار الصعب" بشأن لاعبيه

وهنا تجدر الإشارة إلى أنه وبموجب نظام "سجلات تنظيم العمل المؤقت" في إسبانيا، فإن  جميع فرق الأندية في الدوري الإسباني يمكن أن يخسروا 70 في المائة من رواتبهم أثناء توقف النشاط الرياضي خلال حالا الطوارئ.

ومع ذلك، فإن بارتوميو يفكر في تقديم "تعويضات" معينة للاعبي الفريق الأول بحيث لا يتجاوز التخفيض 50 في المائة - على أساس أن الفريق الأول مسؤول عن تحقيق دخل أكبر بكثير من دخل الفرق الأخرى.

أخبار ذات صلة

بعد "اجتماع كورونا".. برشلونة يعلن "القرار الحتمي"

 في حين رفض لاعبو برشلونة الاقتراح، قرر النادي ممارسة حقه القانوني بموجب حالة الطوارئ لتطبيق نظام"سجلات تنظيم العمل المؤقت" حتى بدون موافقة اللاعبين - وهو ما تعتبره إدارة النادي ضروريًا للتخفيف من التأثير المالي لأزمة فيروس كورونا.