وكالات - أبوظبي

تلقى يوفنتوس متصدر دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هزيمة مفاجئة 2-1 أمام مستضيفه نابولي في عودة ماوريتسيو ساري مدرب حامل اللقب إلى ملعب فريقه السابق فيما واصل كريستيانو رونالدو هز الشباك للمرة الثامنة على التوالي في البطولة.

الدوري الإيطالي - الموسم الحالي
نابولي
2 1
يوفنتوس

أخبار ذات صلة

رونالدو يقود يوفنتوس لنصف نهائي كوبا إيطاليا

وتقلصت صدارة يوفنتوس إلى ثلاث نقاط أمام إنتر ميلان الذي اكتفى بالتعادل 1-1 مع ضيفه كالياري في وقت سابق من اليوم.

وافتتح بيوتر جيلينسكي، الذي تعاقد معه ساري خلال فترته التي استمرت ثلاثة مواسم مع نابولي، التسجيل لصاحب الأرض في الدقيقة 63 وضاعف القائد لورينتسو إنسيني الفارق قبل أربع دقائق من النهاية.

واحتاج يوفنتوس، الذي افتقر للإبداع، إلى أكثر من ساعة لتسديد أول كرة على المرمى وقلص رونالدو الفارق في الدقيقة 90 ليواصل سجله التهديفي.

وأطلقت الجماهير صيحات استهجان ضد ساري، الذي قاد نابولي للمركز الثاني بتحقيق رقم قياسي من النقاط للفريق في موسمه الأخير في النادي في 2018، كما كانت هناك العديد من اللافتات المهينة في أماكن متفرقة من المدينة قبل المباراة.