سكاي نيوز عربية - أبوظبي

لا يزال الصراع بين البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم فريق يوفنتوس الإيطالي، والأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة الإسباني، يسيطر على كرة القدم العالمية في العقد الجديد.

وكان آخر من أدلى بدلوه في هذا الصراع على الجوائز الفردية بين اللاعبين، وخاصة الكرة الذهبية، المدير الفني لفريق يوفنتوس الإيطالي ماوريسيو ساري.

وكشف ساري، في تصريحات له عقب مباراة فريقه مع أودينيزي، أنه يزعجه أن يرى أي لاعب في العالم يفوز بالكرة الذهبية أكثر من رونالدو، وفق ما ذكرت صحيفة "آس" الإسبانية، الخميس.

وتغلب فريق يوفنتوس على نظيره أودينيزي في غياب رونالدو، مساء الأربعاء، بنتيجة 4-صفر، ضمن منافسات دور الستة عشر من بطولة كأس إيطاليا.

أخبار ذات صلة

كلمة السر في توهج رونالدو.. "حمية غذائية"
رونالدو ويوفنتوس.. "خطوة مهمة" تقود لـ2023

وأكد مدرب يوفنتوس أن رونالدو كان يعاني من التهابات في الجيوب الأنفية منذ عدة أيام، ويوم المباراة كان يشكو من ارتفاع في درجة حرارته، وقرر طبيب الفريق منحه راحة.

ودافع ساري عن رونالدو، مؤكدا أنه يعمل على مساعدته للفوز بالكرة الذهبية مرة أخرى، كما كشف أن لاعبه الأرجنتيني باولو ديبالا، قادر بدوره على الفوز بالجوائز الفردية العالمية.

وأضاف ساري: "أود أن أساعد كريستيانو في أن يصبح أفضل لاعب في العالم للمرة السادسة، يزعجني أن أرى شخصا لديه كرات ذهبية أكثر من رونالدو".

وتابع قائلا: "ديبالا قادر أيضا على القتال للفوز بالكرة الذهبية، وأعتقد أنه سيكون قادرا على ترك بصمته على كرة القدم العالمية".

وكان ميسي قد فاز بالكرة الذهبية عن عام 2019 في الشهر الماضي، ليتفوق على رونالدو بفارق كرة ذهبية بعدما بات يملك 6 كرات ذهبية، مقابل 5 للبرتغالي، الذي توج بها آخر مرة في 2017.