سكاي نيوز عربية - أبوظبي

لطخت حوادث العنصرية عام 2019 في كرة القدم، وكانت النقطة السوداء في عام حافل بالأحداث المثيرة والدراماتيكية، لتدق ناقوس الخطر بأن العنصرية وصلت لأعلى مستوياتها، في وقت يتجه فيه العالم نحو تحقيق المساواة ودحر العنصرية بكل أشكالها.

ولم يمر شهر واحد في كرة القدم، إلا وهزت واقعة عنصرية "رجعية" مباريات كرة القدم العالمية، والتي تأتي لتستوقف المتابعين وتثير تساؤلاتهم عن اللعبة التي تعودوا على متابعتها لأعوام.

للعودة إلى جميع الحالات العنصرية التي شوهت عالم كرة القدم في 2019، علينا بالعودة لبداية هذا "العام الأسود":

27 يناير

الهتافات العنصرية تلطخ مباراة ميلوول وإيفرتون في مباراة كأس الاتحاد الإنجليزي، وإدارة الأول تتعهد [غيقاف عدد من الجماهير مدى الحياة.

18 مارس

تشلسي الإنجليزي يقدم شكوى رسمية إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا)، بسبب الهتافات العنصرية التي وجهتها جماهير دينامو كييف الأوكراني، للاعب "البلوز" كالوم هادسون أودوي، أسمر البشرة.

24 مارس

تعرض عدد من لاعبي منتخب إنجلترا السمر "للانتهاك العرقي"، خلال انتصارهم في تصفيات كأس أمم أوروبا 2020 في مونتينيغرو.

2 أبريل

هتافات عنصرية شديدة من جماهير كالياري، تجاه مهاجم يوفنتوس، المراهق مويز كين، تلتها تصريحات زميله بالنادي ليوناردو بونوتشي، الذي قال إن كين يتحمل المسؤولية بنسبة 50 بالمئة.

5 أبريل

مدافع منتخب إنجلترا ونادي توتنهام يخرج بتصريحات يقول فيها أنه يتوق للاعتزال من لعبة كرة القدم، بسبب العنصرية.

11 أبريل

انتشار فيديو لعدد من جماهير تشلسي وهي تغني "محمد صلاح مفجر إرهابي" في محطة للقطارات.

12 أبريل

توقف مباراة أميان وديجون بالدوري الفرنسي، بسبب كثافة الهتافات العنصرية تجاه مدافع أميان برنس غوانو.

أخبار ذات صلة

صاحب الرسم المسيء يدافع: كلنا قرود في الكالتشيو
حتى سون لم يسلم من عنصرية الملاعب.. والشرطة تتدخل

14 أغسطس

هجمات عنصرية "إلكترونية" على وسائل التواصل الاجتماعي، تجاه مهاجم تشلسي الإنجليزي تامي أبراهام، بعد إضاعته لركلة جزاء حاسمة أمام ليفربول في كأس السوبر الأوروبي.

2 سبتمبر

مهاجم إنترميلانو الجديد روميلو لوكاكو يتعرض لهتافات عنصرية من جماهير كالياري بالدوري الإيطالي، ورابطة مشجعي الإنتر تدافع عن تصرفات جماهير كالياري وتعتبرها "جزءا من اللعبة".

14 أكتوبر

مباراة إنجلترا وبلغاريا بتصفيات أمم أوروبا تتوقف مرتين، بسبب الهتافات العنصرية الموجهة لنجوم إنجلترا السمر في صوفيا.

3 نوفمبر

نجم بريشيا الإيطالي ماريو بالوتيلي يركل الكرة إلى المدرجات بعد استهدافه بهتافات مهينة خلال لقاء فريقه مع فيرونا بالدوري الإيطالي.

10 نوفمبر

البرازيلي تايسون، لاعب شاختار دونيتسك الأوكراني، يخرج من الملعب باكيا، بعد مهاجمته بالهتافات من قبل جماهير دينامو كييف.

5 ديسمبر

صحيفة كورييري ديلو سبورت الإيطالية متهمة بإثارة العنصرية بسبب عنوانها في صفحتها الأولى "الجمعة السوداء"، التي وضعت إلى جانب صور لوكاكو من إنتر ميلان وكريس سمولنغ من روما.

16 ديسمبر

الدوري الإيطالي يزيد الطين بلة بصورة حملته لمحاربة العنصرية، والتي تمثلت بصور عدة قردة.

23 ديسمبر

مدافع تشلسي الإنجليزي أنطونيو روديغر يتعرض لهتافات عنصرية من قبل جماهير توتنهام، بسبب لون بشرته السمراء.