سكاي نيوز عربية - أبوظبي

انتقد الاتحاد التونسي لكرة القدم في بيان، السبت، حالة ملعب السويس، الذي سيستضيف مباريات "نسور قرطاج" في دور المجموعات بكأس أمم أفريقيا 2019.

وذكر الاتحاد في بيان نشر على موقعه الرسمي بتويتر: "عقب القرعة الخاصة بنهائيات كأس أمم افريقيا 2019 والتي وضعت منتخب تونس في المجموعة الخامسة إلى جانب منتخبات مالي وأنغولا وموريتانيا، انطلقت التحضيرات لهذا الموعد القاري حيث تحول وفد يمثل الجامعة التونسية لكرة القدم إلى مدينة السويس لمعاينة الأمور اللوجستية عن قرب من ذلك الملعب الذي سيحتضن لقاءات منتخب تونس خلال هذه النهائيات".

أخبار ذات صلة

قرعة أمم أفريقيا بعد ساعات.. والمصريون يخشون "سيناريو الرعب"
مصر تجهز حفلا غير مسبوق لقرعة أمم أفريقيا.. والهدف "ملياري"

وأضاف البيان: "تبين كما توضحه الصور أن الأشغال لا تزال متواصلة داخل الملعب وفي محيطه وهو غير جاهز قبل شهرين تقريبا من انطلاق هذا الحدث القاري الهام وهو ما أثارة حيرة لدى وفد الجامعة التونسية لكرة القدم".

وأرفق الاتحاد المنشور بمجموعة من الصور، التي أظهرت أعمال الإصلاحات، التي لاتزال جارية في الوقت الحالي.

وتواجه تونس في البطولة الأفريقية أنغولا في 24 يونيو القادم، ثم مالي يوم 28 من نفس الشهر، قبل أن تختتم مبارياتها بلقاء موريتانيا في الثاني من يوليو.

وأوقعت القرعة منتخب مصر صاحب الضيافة في مجموعة سهلة نسبيا، فيما وضعت المنتخب المغربي في أصعب مجموعة مع بطلين سابقين.

وفي القرعة التي سحبت، الجمعة، عند سفح الهرم بمحافظة الجيزة القريبة من العاصمة المصرية، جاء "الفراعنة" على رأس المجموعة الأولى التي تضم أيضا منتخبات الكونغو الديمقراطية وأوغندا وزيمبابوي.

أما المنتخب المغربي فقد جاء على رأس المجموعة الرابعة، مع كوت ديفوار وجنوب أفريقيا وناميبيا، في حين تلتقي الجزائر مع السنغال وكينيا وتنزانيا في المجموعة الثالثة.