ترجمات - أبوظبي

بعد إقصاء فريقه باريس سان جرمان من دوري أبطال أوروبا على يد مانشستر يونايتد، توجه لاعب الفريق الفرنسي نيمار إلى إنستغرام فشتم و"أرعد وأزبد" بحق حكام اللقاء، الأمر الذي قد يوقعه في مشكلة حقيقية مع الاتحاد الأوروبي "يويفا".

ورغم غياب نيمار عن الفريق الباريسي منذ وقت ليس بالقليل بداعي الإصابة، فإن الخسارة وجهت صفعة قوية لآماله في العودة والمشاركة في الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، التي تعد أكبر بطولة عالمية للأندية، وفقا لما ذكرته "إندبندنت" البريطانية.

وكان فريق باريس سان جرمان قد ودع من الدور ثمن نهائي بطولة الشامبيونزليغ بعد خسارته أمام ضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي بهدف مقابل ثلاثة، جاء أحدها في وقت قاتل، مهدرا تقدمه ذهابا بهدفين نظيفين.

وسجل ماركوس راشفورد هدفا من ركلة جزاء في الرمق الأخير، احتسبت بعد اللجوء لنظام حكم الفيديو المساعد "الفار"، ليفوز اليونايتد على سان جرمان 3-1، ويتأهل بفارق هذا الهدف إلى دور الثمانية.

ويبدو أن قرار الحكم دامير سكومينا قد صدم سان جرمان، ولكن وقعها على نيمار كان عنيفا، بدليل الشتائم التي كالها للحكام على إنستغرام، إذا تتجاوز بالتأكيد حدود الغضب وأداء زملائه في الملعب.

أخبار ذات صلة

فيديو أغضب الفرنسيين.. بوغبا وإيفرا يسخران من سان جرمان
مدرب مان يونايتد يروي "قصة تحطيم القلعة الباريسية"

وقال نيمار على حسابه في إنستغرام "يا للعار.. لقد وضعوا 4 أشخاص لا يفقهون شيئا عن كرة القدم ليتحملوا مسؤولية مشاهدة إعادة اللقطة بالتصوير البطيء في نظام حكم الفيديو المساعد".

وأضاف نيمار "لم تكن هناك مخالفة.. كيف يمكن أن تكون لمسة يد بينما لمست الكرة ظهر اللاعب"؟ وأتبع ذلك بشتيمة لا يمكن نشرها على موقع "سكاي نيوز عربية" .

وسارع مدرب باريس سان جرمان، توماس توخيل، للدفاع عن نيمار في المؤتمر الصحفي بعد المباراة، وقال "بالطبع كان رد فعل قويا، كان في الملعب".

وأضاف توخيل "في بعض الأحيان، بعد معركة شرسة يستخدم المرء كلمات قوية ويكون رد فعله مبنيا على العاطفة، لكن بعد بضع ساعات يهدأ.. لقد أراد (نيمار) أن يعود معنا إلى الدور ربع النهائي وكان يعض على النواجذ في كل مباراة لعبناها.. لذا لا تكونوا قساة معه.. ولا تبالغوا في تفسير استخدامه لهذه الكلمات.. في اللحظة.. يعبر المرء عن غضبه بسرعة على الهاتف الذكي".