ترجمات - أبوظبي

في حادثة جديدة باتت تتكرر بطريقة غير مسبوقة، تعرض البرازيلي داني ألفيس، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، للسرقة من قلب منزله، الواقع على مشارف العاصمة الفرنيسة، باريس.

وقالت صحيفة "ليكيب" الفرنسية إن لصوصا اقتحموا منزل ألفيس واستولوا على ساعات فخمة، بينما كان المدافع البرازيلي يخوض مباراة في وقت سابق هذا الأسبوع، أمام مونبلييه.

وكشفت التحقيقات أن اللصوص تمكنوا من تسلق واجهة منزل ألفيس والدخول إليه من خلال نافذة مفتوحة بالطابق الأول.

وقالت إن قيمة المسروقات تجاوزت 10 آلاف يورو، فيما تواصل الشرطة الفرنسية التحقيق في الحادث.

وذكرت "ليكيب" أن ألفيس بات ثالث لاعب من الفريق الباريسي يتعرض للسرقة في الأشهر الأخيرة.

أخبار ذات صلة

غوارديولا يرد على تصريحات داني ألفيس عن التدريب والجنس
ألفيس ينفرد برقم قياسي لم يحققه ميسي ولا رونالدو

وخلال الشهرين الماضيين، تم اقتحام منزلي إيريك مكسيم شوبو-موتينغ وتياغو سيلفا خلال مشاركتهما مع فريقهما في إحدى المباريات.

وفي برشلونة، تعرض اللاعب كيفن بواتينغ هو الآخر للسرقة، وقبله جوردي ألبا وفيليب كوتينيو، العام الماضي.