سكاي نيوز عربية - أبوظبي

كشف خبير مالي رياضي خطط نجم يوفنتوس الحالي ومنتخب البرتغال كريستيانو رونالدو لمرحلة ما بعد الاعتزال.

وقال الخبير راهول ميهتا إن رونالدو يقترب من سن الاعتزال الكروي، ومن المتوقع أن تذوي قدرته على اللعب في السنوات المقبلة.

ورغم أن رونالدو يبلغ من العمر 33 عاما، وهو عمر يعتبر متقدم نسبيا في عالم كرة القدم، فإنه لا يبدي أي مظهر من مظاهر اقترابه على الاعتزال في الوقت الحالي على الأقل، لكنه يعمل عن كثب مع الخبير المالي الكروي ميهتا.

ويعتقد ميهتا أن الدولي البرتغالي لن يصبح مدربا أو محللا أو معلقا رياضيا تلفزيونيا بعد الاعتزال، وفقا لما ذكرته صحيفة إكسبريس البريطانية، مضيفا أنه، أي كريستيانو رونالدو، "اسم تجاري".

وأوضح ميهتا أن الأمر المثير والذي يشكل ظاهرة بحد ذاته هو عدد المتابعين له على وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى أن لاعب يوفنتوس منخرط في العديد من الأمور التي تتراوح بين الفنادق والملابس الداخلية، وأن انخراطه هذا يغطي كل المجالات تقريبا.

وأضف أن رونالدو هو "لاعب كرة قدم ذكي لأنه يدرك أن أمامه سنوات أخرى قليلة في القمة، معبرا عن اعتقاده أن لاعب ريال مدريد السابق يمكنه أن يلعب حتى سن الأربعين، في حال لم يتعرض لإصابة قوية.

أخبار ذات صلة

زوجة مارسيلو تتحدث عن رونالدو وتشعل الأجواء
رونالدو.. ركلة جزاء قاتلة تهز شباك "ميسي"

وإلى جانب كرة القدم، فإن رونالدو لديه الكثير من النشاطات غير الكروية، التي توفر له دخلا كبيرة، التي تتيح له العناية بنفسه جيدا بعد الاعتزال.

وأشار إلى أنه لا يعتقد أن رونالدو سيصبح مدربا أو خبيرا كرويا، مضيفا "لذلك أعتقد أنه سيتجه إلى متابعة استثماراته بعد اعتزاله".

وكشف أن جلساته العديد مع رونالدو لم تتضمن على الإطلاق الحديث عن كرة القدم، بل إن آخر مرة كانت تتعلق بالأعمال الخيرية.