أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يخوض منتخبا السعودية وقطر "معركة" حسم الصدارة عندما يتقابلان يوم الخميس على استاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي (الساعة الثامنة بتوقيت الإمارات)، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الخامسة في كأس آسيا 2019 بالإمارات.

ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الخميس أيضاً لبنان مع كوريا الشمالية على استاد مدينة الشارقة.

ويتصدر منتخب قطر ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين، بفارق الأهداف أمام السعودية، في حين لا زال رصيد منتخب لبنان و منتخب كوريا الشمالية خالياً من النقاط.

وضمنت قطر والسعودية التأهل إلى دور الـ16، في حين انحصرت فرصة لبنان وكوريا الشمالية في المنافسة على إحدى البطاقات الأربع المخصصة لأفضل المنتخبات الحاصلة على المركز الثالث.

وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت فوز السعودية على كوريا الشمالية 4-0 وقطر على لبنان 2-0، في حين شهدت الجولة الثانية فوز قطر على كوريا الشمالية 6-0 والسعودية على لبنان 2-0.

ويتأهل إلى دور الـ16 المنتخبين الحاصلين على المركزين الأول والثاني في كل مجموعة، إلى جانب أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث.

ويحتاج منتخب قطر لتحقيق التعادل من أجل ضمان الفوز بصدارة المجموعة، علماً بأن صاحب المركز الأول في هذه المجموعة يلتقي في دور الـ16 مع ثاني المجموعة الرابعة (العراق)، في حين يلتقي صاحب المركز الثاني مع أول المجموعة السادسة (اليابان أو أوزبكستان)، بحسب وكالة فرانس برس.

أخبار ذات صلة

بنقطتين فقط.. سيناريوهات تأهل فلسطين لدور الـ16 الآسيوي
بالهدف القاتل.. البحرين تتأهل للدور 16 من بطولة كأس آسيا

لبنان يبحث عن الفرصة الأخيرة             

ويدخل منتخب لبنان مباراته الخميس ضد كوريا الشمالية، متمسكا بحظوظ تأهل ضئيلة الى دور الـ16 في كأس آسيا 2019 لكرة القدم في الإمارات.

وتتلخص مهمة "رجال الأرز" على استاد الشارقة الخميس، بتحقيق الفوز الأول لهم في مشاركتهم الثانية في البطولة القارية، أملا في أن يسعفهم ذلك لبلوغ الدور التالي من بوابة المركز الثالث بموجب نظام البطولة الذي يمنح التأهل للدور المقبل إلى بطل ووصيف كل من المجموعات الست، إضافة الى أفضل أربع منتخبات حلت في المركز الثالث.

وبدا أداء لاعبي المدرب المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش متحفظا في المباراتين الأولين، فخسر أمام قطر والسعودية بنتيجة واحدة صفر-2، الا أن الفوز على كوريا الشمالية التي ظهرت كأضعف فرق المجموعة بخسارتين أمام السعودية برباعية وقطر بسدادسية، قد يشكل انطلاقة جديدة للفريق الذي يخوض غمار العرس القاري للمرة الثانية بعد 2000 عندما استضاف الحدث على أرضه وودع من الدور الأول بهزيمة وتعادلين.

وسبق للمنتخب اللبناني أن التقى الخصم الكوري الشمالي في تصفيات البطولة الحالية، فتعادلا 2-2 في بيونغ يانغ، قبل ان يحقق "منتخب الأرز" فوزا كبيرا في بيروت بخماسية نظيفة.

من جهته، يسعى منتخب كوريا الشمالية للفوز في محاولة للتأهل الى الدور التالي في مشاركته الخامسة في البطولة، بعدما حل رابعا في 1980، وودع باكرا في 1992 و2011 و2015.