أبوظبي - سكاي نيوز عربية

مع انطلاقة العام الجديد، ستكون أمنية ريال مدريد الرئيسية ليست بتعويض كريستيانو رونالدو أو باللحاق ببرشلونة في سباق الدوري، بل بالتمتع بصحة كبيرة.

وعانى ريال مدريد كثيرا من الإصابات في 2018، حتى وصل عدد الإصابات التي أصابت لاعبي الفريق العام الماضي 43 إصابة، وشملت 20 لاعبا في الفريق.

ويعد المدافع الإحتياطي خيسوس فاليخو الأكثر عرضة للإصابات في 2018، حيث تعرض المدافع "المنحوس" لأربع إصابات مختلفة، أبعدته عن الملاعب 144 يوما، وهو الوقت الأكثر بين لاعبي "الملكي".

ونال المدافعين، البرازيلي مارسيلو والإسباني داني كارفاخال، قسطا مشابها من الإصابات في 2018، برصيد 4 إصابات لكل منهما.

من بين الإصابات الـ43، تعرض اللاعبون لـ28 إصابة عضلية، و14 إصابة في المفاصل، وإصابتين مرضية.

ومن اللاعبين الذين مر عليهم العام من دون أي إصابة، الجناح الإسباني لوكاس فاسكيز والحارس البلجيكي تيبو كورتوا والبرازيلي فينيسيوس جونيور.