أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أيدت محكمة النقض المصرية، الخميس، الأحكام الصادرة بسجن المتهمين في قضية مقتل 20 مشجعا لفريق كرة القدم بنادي الزمالك خارج ملعب الدفاع الجوي في القاهرة عام 2015.

وقررت المحكمة أيضا إلغاء الغرامة بحق المدانين بقتل المشجعين في الواقعة، التي حدثت مساء 8 فبراير عام 2015 قبل مباراة نادي الزمالك وإنبي بالدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

وقال أطباء وشهود عيان آنذاك إن أغلب القتلى تعرضوا للاختناق من جراء تدافع الجماهير، عقب استخدام الشرطة الغاز المسيل للدموع، لتفريق المشجعين الذين حاولوا دخول المباراة بدون تذاكر.

وكانت محكمة جنايات القاهرة عاقبت، في سبتمبر 2017، متهمين اثنين غيابيا بالسجن المؤبد، وغرمتهما 20 ألف جنيه، ووضعتهما تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات.

كما حكمت بالسجن المشدد 10 سنوات لـ3 متهمين وتغريمهم 10 آلاف جنيه ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات، وبالسجن المشدد 7 سنوات لـ5 متهمين ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 5 سنوات.

وكان النائب العام أحال 16 متهما، في مارس 2015، إلى المحاكمة الجنائية في القضية.

وقال في بيان إن من بينهم أعضاء في جماعة الإخوان المحظورة، وأعضاء في رابطة مشجعي نادي الزمالك المعروفة باسم (وايت نايتس).

وأسندت النيابة لهم تهم "ارتكاب جرائم البلطجة المقترنة بجرائم القتل العمد، وتخريب المباني والمنشآت والممتلكات العامة والخاصة، ومقاومة السلطات وإحراز المواد المفرقعة".