أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يبدو أن العداء بين الإسباني سيرجيو راموس مدافع وريال مدريد، ونظيره الكرواتي ديان لوفرين لاعب ليفربول، لم ينته بعد.

فبعد فصول من "الحرب الإلكترونية" بين اللاعبين، رصدت صحف إسبانية حساب راموس الرسمي معجبا بصورة تتهكم من لوفرين على موقع "إنستغرام".

وتظهر الصورة راموس حاملا درع دوري أبطال أوروبا، وأمامه لوفرين في حزن شديد، عقب نهائي البطولة في مايو الماضي حيث توج ريال مدريد على حساب ليفربول.

وشهدت الأشهر الماضية سجالا وشتائم بين لوفرين وراموس، بدأت في أعقاب الإصابة التي تسبب بها الأخير لمحمد صلاح زميل لوفرين في ليفربول، بنهائي دوري أبطال أوروبا.

ومؤخرا وجه مدافع ليفربول سبابا لقائد ريال مدريد بـ"لفظ مشين"، عقب المباراة التي جمعت بين كرواتيا وإسبانيا في دوري الأمم الأوروبية.

وخرج النجم الكرواتي في بث مباشر على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، من غرفة الملابس، وشن هجوما لاذعا على راموس قبل أن يسبه بلفظ مشين.

واعترف لوفرين بأنه وجه لراموس ضربة قوية بالمرفق، وعقب المباراة نشر صورة وهو يرتقي للكرة عاليا، بعد أن قام بضرب راموس على رأسه.

وسبق لراموس التعليق على ما قاله لوفرين، عندما أشار في بداية الأزمة: "لن أجيب على لوفرين، الزمن كفيل بوضع الجميع في أماكنهم الصحيحة. ليس على راموس أن يرد على لوفرين أو أي شخص يرغب في تصدر 3 أغلفة للصحف".

وأضاف: "علينا أن نغلق الموضوع سريعا، حتى يدركوا مكانتهم الحقيقية، وألا يتحدثوا عن الآخرين".