أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استمرت البداية الكارثية لكليفلاند كافاليرز وأوكلاهوما سيتي ثاندر في الموسم الحالي بدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين بعد هزيمتين جديدتين ليلة الخميس.

وتلقى كافاليرز، وصيف البطل في الموسم الماضي، الهزيمة الخامسة في خمس مباريات بخسارته 110-103 أمام ديترويت بيستونز الذي حافظ على سجله المثالي في أربع مواجهات حتى الآن.

واكتفت التشكيلة الأساسية لكافاليرز بتسجيل 39 نقطة فيما أحرز أربعة بدلاء يتقدمهم كايل كورفر بقية نقاط الفريق.

ويعاني كافاليرز منذ رحيل ليبرون جيمس إلى لوس أنجلوس ليكرز، وهو الأمر الذي سبق أن حدث عندما ذهب إلى ميامي هيت في 2010.

وفشل كافاليرز في بلوغ الأدوار الإقصائية في أربعة مواسم بعد رحيل جيمس، وعندما عاد في 2014 بلغ النهائي أربع مرات متتالية وحصد اللقب في 2016.

وواصل بيستونز تألقه مع مدربه الجديد دواين كيسي الذي أقاله تورونتو رابتورز رغم حصوله على جائزة أفضل مدرب في الموسم الماضي.

وهذه هي أفضل بداية لبيستونز منذ موسم 2008-2009 وسيبحث عن انتصاره الخامس عندما يستضيف بوسطن سيلتيكس، السبت.

وفي مباراة أخرى اكتفى ثاندر بتسجيل نقطة واحدة في اخر أربع دقائق و14 ثانية، مقابل 16 لضيفه سيلتيكس ليخسر 101-95.

وهذه هي أسوأ بداية لثاندر منذ تغيير اسمه من سياتل سوبرسونيكس، وانتقاله إلى أوكلاهوما سيتي في 2008.

ويحتل الفريق المركز الأخير في القسم الغربي بعد الهزيمة في أول أربع مباريات.

ووضح تأثر ثاندر بعدم وصول راسل وستبروك العائد من إصابة إلى قمة مستواه، فعلى الرغم من تسجيله 13 نقطة، اكتفى اللاعب البالغ عمره 29 عاما بنسبة نجاح متواضعة في التصويب بلغت 25 بالمئة، وفشل في إحراز أي رمية ثلاثية في خمس محاولات.

وعلى الجانب الآخر سجل جيسون تاتوم 24 نقطة لسيلتيكس الذي حقق انتصاره الثالث في 5 مباريات.