أبوظبي - سكاي نيوز عربية

جذب غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الملتحق حديثا بفريق يوفونتوس الإيطالي، عن احتفال منح جوائز الاتحاد الأوروبي قبل يومين، الكثير من الانتباه والجدل في آن واحد.

وذكر موقع "غيف مي سبورت" أنه كان يتوقع أن يستقل اللاعب البالغ من العمر 33 عاما طائرته الخاصة لحضور الحفل، لكنه خالف كل التوقعات، لأسباب لا يعلمها إلا هو.

وقال المصدر إن رونالدو غاب عن الحفل، الذي احتضنته إمارة موناكو الفرنسية، ربما كان بسبب علمه أنه لن يفوز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا.

وحصد نجم ريال مدريد الإسباني، لوكا مودريتش، جائزة أفضل لاعب في الموسم، فيما اكتفى زميله السابق رونالدو بجائزة أفضل مهاجم، ونال أيضا بجائزة "الهدف الأجمل".

وقال موقع "إي إس بي إن": "إذا كان التقرير صحيحا، فإنه عار حقيقي".

وفي عام 2017، انتقد رونالدو بعض لاعبي برشلونة، بعدما غابوا عن الحفل الخاص بجوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم، من بينهم ليونيل ميسي وأندريس إنييستا وجيرارد بيكيه ولويس سواريز.

وذكر وقتها: "أتأسف لعدم قدوم بعض لاعبي برشلونة اليوم. هذا غير مفهوم لكن شكرا للجميع".

وأعادت جماهير برشلونة إحياء هذا التصريح، وقالت في عدد من التعليقات بالمواقع الاجتماعية "رونالدو الذي انتقد لاعبينا العام الماضي، ها هو يقوم بنفس الخطأ".