أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أقرت وزارة الخزانة الإسبانية، الخميس، اتفاقا بين كريستيانو رونالدو والمدعي العام، يضمن عدم سجن نجم ريال مدريد السابق بمقتضى حكم قضائي.

وتهرب رونالدو من دفع الضرائب بين عامي 2011 و2014، ووصل تهربه الضريبي لأكثر من 14 مليون يورو، خلال فترة لعبه مع ريال مدريد الإسباني.

وتصل غرامة رونالدو لـ19 مليون يورو، متضمنة الفوائد المتراكمة وتكاليف المحكمة، وفقا لصحيفة "ماركا".

ويعني اتفاق النجم البرتغالي مع المدعي العام أن رونالدو لن يقضي عامين في السجن، على الرغم من الحكم الصادر بحقه، ويعود السبب إلى كونها المرة الأولى التي يخالف فيها النجم البرتغالي القانون الضريبي.

ويعني ذلك أن رونالدو سيضطر لقضاء عامين في السجن الإسباني "إذا ما كرر مخالفته".

وكان نجم يوفنتوس الإيطالي الحالي قد اعترف بتهربه الضريبي لأربع سنوات مالية أمام مؤسسة الضرائب الإسبانية في وقت سابق.