أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قاد الدولي الأميركي، كريستيان بوليزيتش، فريقه بوروسيا دورتموند الألماني لفوزه الثاني في كأس الأبطال الدولية الودية، وجاء على حساب ليفربول الإنجليزي 3-1، الأحد، على ملعب "بانك أوف أميركا ستاديوم" في تشارلوت بولاية كارولاينا الشمالية.

وكان بوليزيتش قريبا من تسجيل الثلاثية لولا لم تصد تسديدته في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، لتسقط الكرة أمام زميله الدنماركي ياكوب برون لارسن، الذي تابعها في الشباك الخالية، مؤكدا فوز فريقه الذي تخلف في الدقيقة 25 بكرة رأسية للهولندي فيرجيل فان دايك.

وحافظ ليفربول، الذي يشرف عليه مدرب دورتموند السابق، يورغن كلوب، على تقدمه حتى نهاية الشوط الأول من اللقاء الذي خاضه بتشكيلة غاب عنها نجوم مثل المصري محمد صلاح والهولندي جورجينيو فينالدوم والسنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينو.

وأجرى الفريقان تعديلات بالجملة بعد استراحة الشوطين وكان بوليزيتش أحد بدلاء دورتموند، الذي أدرك بفضله التعادل في الدقيقة 66 من ركلة جزاء، ثم انتظر الأميركي حتى الدقيقة 89 لوضع فريقه في المقدمة بعد تمريرة متقنة من مارسيل شميلتسر، قبل أن يلعب دورا في هدف تأكيد الفوز الثاني لفريقه بعد الذي حققه الجمعة على حساب مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي بهدف ماريو غوتسه.

ويخوض دورتموند، الأربعاء، ضد بنفيكا البرتغالي مباراته الثالثة في كأس الأبطال، التي يشارك فيها 18 فريقا، فيما يلعب ليفربول مباراته الثانية في اليوم ذاته ضد مواطنه مانشستر سيتي.