أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قضت محكمة بريطانية، الثلاثاء، بمنع مشجعي كرة قدم بريطانيين من حضور مباريات إنجلترا لثلاث سنوات، بعد أن ظهرا في مقطع فيديو، وهما يرددان أغنية معادية للسامية خلال كأس العالم المقام في روسيا.

وجاء قرار محكمة "ليدز" في شمال إنجلترا بحق ديفيد باتي ومايكل بارنز، إثرعودتهما من روسيا، ومثولهما أمام القاضية شارلوت هولاند والتي وصفت سلوك المتهمين بـ"المشين".

وبعدما علمت المحكمة أن المتهمين لديهما تذاكر للمباريات المقبلة في كأس العالم، قالت القاضية إنهما لن يحضرا هذه المباريات "في نتيجة مؤسفة لأفعالهما"، وفق ما نقلت "فرانس برس".

وتتبعت الشرطة البريطانية المتهمين بعد انتشار مقطع فيديو يرددان فيه أغاني معادية للسامية، ويقومون بإشارات نازية في حانة في مدينة فولغوغراد، حيث لعبت إنجلترا أولى مبارياتها في البطولة ضد تونس.

وحكمت محكمة بريطانية أخرى، السبت، على رجل ثالث يدعى مايكل هيربرت  بحرمانه من حضور مباريات إنجلترا لخمس سنوات بسبب أفعال مرتبطة بنفس الفيديو، بحسب ما أعلنت الشرطة البريطانية.

ودان متحدث باسم الاتحاد البريطاني لكرة القدم "أفعال الاشخاص (الظاهرين) في الفيديو"، قائلا: "السلوك المشين للأشخاص الظاهرين في الفيديو لا يمثل قيم غالبية مشجعي كرة القدم الإنجليز المساندين للمنتخب في روسيا".

من جهته، أشاد نائب قائد الشرطة البريطانية ورئيس شرطة كرة القدم مارك روبرتس بالسلوك "الممتاز" لمعظم المشجعين الإنجليز في روسيا.