أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عبر المدرب خواكيم لوف عن استياءه من تصرفات جمهور المنتخب الألماني تجاه لاعب الوسط إلكاي غوندوغان، خلال مباراة الفريق الودية أمام السعودية الجمعة.

وأطلق عدد من الجماهير الألمانية في ملعب "باي أرينا" بليفركوزن صافرات الاستهجان، كل ما لمس غوندوغان الكرة أمام السعودية، وذلك للتعبير على استيائهم من اللاعب الذي ظهر في صورة تذكارية مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الشهر الماضي.

وكان الاتحاد الألماني لكرة القدم قد انتقد لاعبي منتخب "المانشافت" مسعود أوزيل وإلكاي غوندوغان، بعد نشر صور لهما برفقة الرئيس التركي عند زيارته لندن في مايو.

وقال مدرب المنتخب الألماني لوف: "إطلاق الصافرات على لاعب في المنتخب الوطني لا يفيد أحدا. ماذا على إلكاي (غوندوغان) العمل الآن"؟

وينحدر غوندوغان من أصول تركية، مثل زميله أوزيل، وترعرع كلاهما بمدينة غيلسنكرشن غربي ألمانيا.

وأكد غوندوغان مؤخرا "تمسكه" بالقيم الألمانية، وأنه ولد في ألمانيا ونشأ فيها، وهي البلد التي تقيم فيها عائلته وأصدقاؤه، وسط موجة الانتقادات التي أعقبت صورته مع أردوغان.

كما طالب مدير  المنتخب الألماني، أوليفر بيرهوف، الجماهير بالوقوف خلف المنتخب ككتلة واحدة، "والتغاضي عن مشاعر الغضب مؤقتا".