أبوظبي - سكاي نيوز عربية

هدأت الأجواء العاصفة في باريس لاستقبال الأم الجديدة سيرينا وليامز التي عادت إلى منافسات البطولات الأربع الكبرى بشكل رائع الثلاثاء بالصعود للدور الثاني في فرنسا المفتوحة للتنس.

وقدمت كريستينا بليسكوفا، التي توجت مع سيرينا بلقب ويمبلدون في 2010 عندما فازت اللاعبة التشيكية بلقب الناشئات بينما فازت اللاعبة الأميركية بفردي السيدات، عرضا جيدا الثلاثاء لكن كانت هناك نجمة واحدة فقط.

وخطفت سيرينا، التي ارتدت سترة رياضية سوداء ضيقة غطت جسمها بالكامل، أنظار جماهير رولان غاروس من البداية لتنهي المباراة لصالحها 7-6 و6-4.

وكانت آخر مرة ظهرت فيها سيرينا في بطولة من الأربع الكبرى في أستراليا المفتوحة 2017 عندما فازت باللقب بينما كانت حاملا في ابنتها أليكسيس أولمبيا.

لكنها بدت نشيطة جدا بعد أن أنجبت طفلتها في سبتمبر الماضي لتقسو على منافستها المصنفة 70 عالميا.