أبوظبي - سكاي نيوز عربية

طالب قائد تشلسي بطل كأس إنجلترا، غاري كاهيل بإيجاد "حل سريع" لوضع المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي الذي أعلنت الصحافة البريطانية رحيله عن الفريق اللندني، وذلك من أجل التحضر للموسم الجديد.

وردا على سؤال حول الإجراءات الواجب اتخاذها كي يصبح الفريق قادرا على تحقيق قفزة بعد موسم متواضع، طالب كاهيل "بوضع حد لحال الشكوك والقيام بشيء ما، مهما يكن نوعه".

وقال كاهيل بعد الفوز السبت في نهائي الكأس على مانشستر يونايتد (1-صفر)، "الأمر ليس في أيدينا. افتقدنا أشياء عدة هذا الموسم، لكننا (السبت) قدمنا أداء جيدا. أما الباقي، أي ما يجري في الكواليس، فليس من اختصاصنا".

وبعد أن أحرز لقب البريميرليغ في الموسم الأول تحت إشراف كونتي، أنهى تشلسي الموسم الثاني في المركز الخامس غير المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا، بسبب الخلاف القائم بين المدرب والمسؤولين حول سياسة الانتقالات في النادي، وبين المدرب واللاعبين أيضا.

ونقلت فرانس برس عن كاهيل قوله "كل ما أستطيع قوله الآن هو أنها نهاية موسم جيدة. فإن بقي المدرب العام المقبل، فيكون قد بقي، وإن لم يبق فيرحل وفي جعبته لقبا الدوري والكأس. أعتقد بأن الجميع في النادي لا يمكن إلا أن يكونوا فخورين بذلك".