أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تأهل مرسيليا الفرنسي الى المباراة النهائية من الدوري الأوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ) رغم خسارته أمام مضيفه سالزبورغ النمسوي 1-2 بعد التمديد في إياب نصف النهائي.

وأنهى سالزبورغ الوقت الأصلي بهدفين نظيفين سجلهما المالي أمادو حيدرا (53) وبونا سار (65 خطأ في مرمى فريقه)، وهي نفس نتيجة الذهاب لصالح مرسليا فخاض الفريقان وقتا إضافيا سجل خلاله مرسيليا هدف الحسم عن طريق البرتغالي رونالدو (116).

ويلاقي مرسيليا في النهائي المقرر في مدينة ليون الفرنسية في 16 أيار/مايو، أتلتيكو مدريد الإسباني الذي أقصى أرسنال الإنجليزي (الذهاب 1-1 في لندن، والإياب 1-صفر في مدريد).

ورغم صعوبة المهمة، نجح رجال مرسيليا في القضاء على حلم مدرب سالزبورغ، الألماني ماركو روزه، بتحقيق ثلاثية الدوري والكأس المحليين والدوري الأوروبي وخوض ثاني نهائي أوروبي بعد عام 1994 عندما خسر أمام إنتر ميلان الإيطالي بنتيجة صفر-1 ذهابا وإياباً في مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

وكان سالزبورغ أول فريق نمسوي يخوض نصف نهائي مسابقة اوروبية منذ خسارة رابيد فيينا عام 1996 أمام باريس سان جيرمان في نهائي كأس الكؤوس قبل أن تلغى لاحقا.