أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يسعى مانشستر سيتي الإنجليزي إلى تحقيق "ريمونتادا" تاريخية على حساب ليفربول الإنجليزي وبالتالي الوصول إلى المربع الذهبي في دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه.

غير أن تألق كتبية الهجوم في "الريدز" بقيادة المصري محمد صلاح ستشكل كابوسا لكتيبة الإسباني بيب غوارديلا، فتسجيل هدف أو أكثر في مرمى "السيتزنز" سيعقد المهمة كثيرا وربما يجعلها مستحيلة.

وتلقى فريق ليفربول الإنجليزي، دفعة هائلة، قبل مواجهة مانشستر سيتي الثلاثاء في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي ستقام في ملعب الاتحاد معقل "السكاي بلوز".

وقالت صحيفة "ليفربول إيكو"، إن اللاعب الدولي المصري محمد صلاح، تدرب بشكل طبيعي مع رفاقه مساء أمس الاثنين، تحضيرًا للمباراة الفاصلة.

وكان صلاح تعرض لإصابة في الفخذ في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي أمام مانشستر سيتي، وغاب عن مباراة الفريق في الديربي أمام إيفرتون يوم السبت الماضي.

وأوضحت الصحيفة الإنجليزية، أنه بعد التدريبات البدنية اليوم، تم منح اللاعب الضوء الأخضر للمشاركة في التدريبات الجماعية مع بقية اللاعبين تحضيرًا لمباراة السيتي، بحسب موقع كوورة.

كما أشارت إلى أن الظهير الأيسر للفريق أندي روبرتسون، بات جاهزًا للمشاركة أيضًا في المباراة، بعد غيابه عن مواجهة إيفرتون في الدوري بسبب الإصابة.