فاز الإسباني المصنف أول عالميا رافايل نادال، الجمعة، على الألماني فيليب كولشرايبر ضمن الدور ربع النهائي لكأس ديفيس في كرة المضرب، في مباراته الأولى بعد غيابه عن الملاعب منذ يناير بسبب الإصابة.

وحسم نادال، الذي عانى طوال أشهر من آثار إصابة في الورك، المباراة 6-2، 6-2 و6-3، في نحو ساعتين ونصف ساعة، ضمن سلسلة ربع النهائي بين منتخبي ألمانيا وإسبانيا المقامة في مدينة فالنسيا الإسبانية.

ورفع نادال سلسلة انتصاراته في كأس ديفيس إلى 23 على التوالي، وساهم في معادلة النتيجة 1-1 بعدما كان الألماني ألكسندر زفيريف المصنف رابعا عالميا، قد فاز في وقت سابق اليوم على الإسباني دافيد فيرر بسهولة 6-4، 6-2 و6-2.

وقال نادال (31 عاما) الذي لم يخسر أي مباراة في منافسات كأس ديفيس منذ العام 2004 "بالطبع، الفوز بثلاث مجموعات نظيفة هو أمر إيجابي".

وأضاف "خضت مباراة قوية، وأشعر بشكل جيد عندما أعود إلى الملاعب الترابية" كالتي أقيمت عليها مباراة اليوم، متابعا أن اللعب أمام الجمهور الإسباني جعل من هذا اليوم "أمرا يحفر في الذاكرة (...) اللعب في بلادي على هذه الملاعب هو دائما أمر مميز".

وتابع "دائما ما تكون العودة رائعة، وإن كانت صعبة بعد الإصابة".

ويأمل نادال في استعادة مستواه بشكل سريع، تحضيرا للدفاع عن لقبه في بطولة فرنسا المفتوحة على ملاعب رولان غاروس الترابية، والتي تنطلق في أواخر مايو المقبل، وحيث يبحث عن تعزيز رقمه القياسي وإحراز اللقب للمرة الـ 11 في مسيرته الاحترافية.