أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن نادي توتنهام الإنجليزي تحقيق أرباح قياسية بلغت 306.3 مليون جنيه إسترليني (431 مليون دولار)، خلال السنة المنتهية في 30 يونيو 2017، وذلك بعد وصوله لأعلى مركز في تاريخه بالبمريميرليغ وتأهله إلى دور المجموعات في دوري أبطال اوروبا.

ومع بدء سريان عقد البث التلفزيوني لمباريات الدوري الممتاز الذي تبلغ مدته ثلاث سنوات، حصل توتنهام على أرباح تلفزيونية وإعلامية بقيمة 149.8 مليون جنيه إسترليني ارتفاعا من 94.8 مليون جنيه إسترليني في الموسم السابق عندما احتل المركز الثاني خلف البطل تشلسي.

وارتفعت أرباحه من العمليات الأخرى، مع استبعاد انتقالات اللاعبين، وقبل حساب بنود استثنائية وانخفاض قيمة العملة، بمقدار 54.3 مليون جنيه إسترليني إلى 177.6 مليون.

وحصل توتنهام نتيجة مشاركته في دور المجموعات بدوري الأبطال ودور 32 في الدوري الأوروبي على مكافأة تبلغ 44.6 مليون جنيه إسترليني.

ورغم بيع التذاكر بالكامل في كل مباراة فإن الأرباح انخفضت من 22.2 مليون إلى 19 مليون جنيه إسترليني، بعد هدم المدرج الشمالي الشرقي باستاد "وايت هارت لين" خلال الموسم الماضي. ويسابق النادي الزمن لتشييد استاد جديد يكون جاهزا مع بداية الموسم المقبل.

وأوضح النادي أن التكلفة الإجمالية لإنشاء الإستاد الجديد الذي تبلغ سعته 62 ألف مقعد ارتفعت من 115.3 مليون جنيه إسترليني إلى 315.1 مليون خلال هذه الفترة.

ويخوض فريق المدرب ماوريسيو بوكيتينو مبارياته هذا الموسم في استاد ويمبلي ويحتل المركز الرابع في الدوري وبلغ قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي للموسم الثاني على التوالي.