أبوظبي - سكاي نيوز عربية

واصل فالنسيا الضغط على قطبي العاصمة أتلتيكو مدريد الثاني وريال مدريد الثالث بفوزه الثمين على مضيفه ليغانيس 1-صفر الأحد في المرحلة الثلاثين من الدوري الإسباني.

ويدين فالنسيا بفوزه إلى المهاجم البرازيلي الأصل رودريغو مورينو الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 62 ومن أول تسديدة لفريقه على مرمى مضيفه، رافعا رصيده إلى 14 هدفا هذا الموسم.

وهو الفوز الرابع على التوالي لفالنسيا والتاسع عشر هذا الموسم، فعزز موقعه في المركز الرابع برصيد 62 نقطة معيدا الفارق إلى نقطة واحدة بينه وبين ريال مدريد الثالث والذي كان عاد بفوز غال وكبير من أرض مضيفه لاس بالماس 3-صفر السبت في افتتاح المرحلة.

كما قلص فالنسيا الفارق مؤقتا إلى نقطتين بينه وبين أتلتيكو مدريد الذي يستضيف ديبورتيفو لاكورونيا لاحقا.

في المقابل، تجمد رصيد ليغانيس عند 36 نقطة في المركز الثالث عشر.

وفي مباراة ثانية، تعادل إسبانيول مع ألافيس صفر-صفر، فرفع الأول رصيده إلى 36 نقطة في المركز الرابع عشر، والثاني إلى 32 نقطة في المركز السادس عشر.