أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الثلاثاء، أنه سيسمح بدخول بديل رابع في الوقت الإضافي، والسماح للاعبين باللعب في فريقين ضمن دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي بدءا من الموسم المقبل.

ولن تطبق هذه الإجراءات إلا في المراحل الإقصائية من المسابقتين، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

واختبر التبديل الرابع الذي أقرته هيئة مجلس الاتحاد الدولي في مارس، في مسابقة السيدات في أولمبياد ريو 2016، وسيعتمد في مونديال روسيا 2018.

علاوة ذلك، سيسمح فقط في نهائي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي والكأس السوبر، تسجيل 23 لاعبا على ورقة المباراة بدلا من 18 للمباريات الأخرى.

وسيتمكن المدربون بالتالي من الاستفادة من 12 بديلا بدلا من 7، مما سيمنحهم "مرونة أكبر" بحسب ما أوضح الاتحاد القاري.

وبعد انتهاء دور المجموعات سيكون متاحا للأندية إضافة أسماء جديدة من دون قيود إلى لائحة اللاعبين المقدمة إلى الاتحاد الأوروبي في بداية المسابقة.

كما سيسمح للاعبين المنتقلين من فريق إلى آخر خلال الموسم بتمثيل الناديين في دوري أبطال أوروبا وفقا للوائح الجديدة.

بدءا من الموسم المقبل

 وستدخل اللوائح الجديدة حيز التنفيذ في الموسم المقبل وهو مايعني أن اللاعب الذي يشارك مع فريق في دور المجموعات وينتقل إلى فريق آخر في يناير فإنه سيمثل فريقه الجديد في الأدوار الإقصائية.

ويمكن انضمام لاعب شارك مع فريق آخر في دور المجموعات بالدوري الأوروبي، لكن لا يمكن أن يكون هذا النادي قد شارك في دور المجموعات بدوري الأبطال.

وتسببت هذه اللوائح في منع برشلونة من إشراك فيليب كوتينيو، في دوري الأبطال هذا الموسم بعدما خاض دور المجموعات مع ليفربول.

وتمكن أليكسيس سانشيز من اللعب مع مانشستر يونايتد في الأدوار الإقصائية لدوري الأبطال هذا الموسم بعدما انضم من أرسنال الذي يشارك فقط في الدوري الأوروبي.

وتنص اللوائح الجديدة على أنه "يحق لكل فريق قيد ثلاثة لاعبي ندون أي قيود".

وقال الاتحاد الأوروبي إن اللوائح الجديدة ستتماشى مع بطولات الدوري المحلية حيث "لا توجد أي قيود على قيد اللاعبين المنتقلين خلال فترة الانتقالات الشتوية".