يسعى ماركوس ألونسو إلى إثبات جدارته على المستوى الدولي، بعدما انضم لاعب تشلسي إلى تشكيلة منتخب إسبانيا التي ستواجه ألمانيا والأرجنتين وديا.

وتلقى الظهير الأيسر، مكافأة طال انتظارها بعد مستواه الرائع، بحصوله على مكان في تشكيلة المدرب يولن لوبتيغي المكونة من 24 لاعبا.

ولم يلعب ألونسو (27 عاما) مطلقا مع منتخب إسبانيا الأول سابقا، وكانت آخر مشاركاته الدولية مع فريق تحت 19 عاما في 2009.

وقال ألونسو للصحفيين الثلاثاء: "سواء كان انضمامي متأخرا أو لا، فأهم شيء هو وجودي هنا. أركز على تقديم أداء جيد مع تشلسي وهذه مفاجأة رائعة. هذه هي مكافأة على العمل الذي قدمته في السنوات الأخيرة.. أشعر بالإثارة وأتطلع لهذه التجربة".

وأضاف: "إنها فرصة لإثبات نفسي والتأقلم سريعا مع الفريق على أمل بالعودة إلى المنتخب الوطني في مناسبات أخرى".

وتلعب إسبانيا في ضيافة ألمانيا بطلة العالم في دوسلدورف، الجمعة، قبل أن تستضيف الأرجنتين باستاد واندا متروبوليتانو في مدريد الثلاثاء المقبل.

وقال ألونسو: "هاتان مباراتان مهمتان في الاستعداد لما هو مقبل. إنهما مباراتان رائعتان ضد بطل العالم والوصيف وهذا أمر استثنائي لأي لاعب".